ha1.png        FB_IMG_1467006869144.jpg

ما هي النتائج المتوقعة من انواع المحفزات (ABA) ؟

 

النتائج: عندما نتحدث عن النتائج فنحن نتحدث عن ما يحدث بعد حدوث السلوك المستهدف اى الاشياء التى تتبع السلوك وهى عادتا تكون على درجه من التنظيم ويكون لها تأثير على السلوك المستهدف كما ان العمليه التى تشتمل على نتائج السلوك تسمى التكيف الفعال 

 

التكيف الفعال

احيانا يسمى بالتعلم الفعال وهو من الطرق الاكثر شيوعا بالنسبه للتعلم كما ان التكيف الفعال يعتمد على ما يتبع السلوك من نتائج كما ان هذه النتائج تكون من غير المألوفه كما ان التكيف الفعال هو المبدأ الكامن وراء معظم التقنيات المستخدمه فى ABA وهناك الكثير من الامثال على ذلك ولكننا سنركز اهتمامنا على المبادىء الاساسيه او المبادىء التوجيهه وهناك بعض الكتب التى تشرح التكيف الفعال بالتفصيل مثل كتاب التكيف الفعال G- S Reynolds يرى ان التكيف الفعال هوعمليه تشير الى تعديل نتائج السلوك المستهدف (Reynolds 1968, p.1) وفى الاساس الفكره فى السلوك هى وظيفه النتائج والاحداث التى تحدث بعد السلوك على سبيل المثال اذا كنت تحب حلوى النعناع فأنك ستحاول ان تعزز من سلوكياتك حتى تحصل على الحلوى وتحاول ان تكرر هذا السلوك اما اذا كنت لا تحب مشروب العرق سوس فأنك لا تحاول ان تفعل اى شىء للحصول على هذا المشروب فاننا عندما نتحدث عن المدرسه السلوكيه فأننا نتحدث عن تعزيز السلوك ولا نتحدث عن تعزيز الناس .

التعزيز الايجابى

عندما يتم تعزيز ايجابى لنتائج سلوك ما فأنه من المحتمل ان يحدث مره اخرى فى المستقبل والتعزيز الايجابى قد يكون فى اشياء ماديه اوغير ماديه مثل قطعه من الحلوى او ابتسامه صغيره قد تكون المكافآه معزز فى بعض الاحيان ولكن ليست بشكل دائما وقد وضح العالم ثورندايك أهميه الاثار الفعليه للسلوك فى عمليه التعلم اى انه يمكن تعزيز السلوكيات التى نرغب فيها مثل عندما يطلب احد الطلاب شىء دون ان يرفع يديه ويستجيب له المعلم فأن هذا السلوك من المحتمل ان يتكرر مره أخرى فى المستقبل بعض الناس يتحدثون عن التعلم عن طريق التجربه والخطأ ومن ثم يتم ايضا التعزيز الايجابى للسلوكيات التى نرغب فيها فالفكره الكامنه وراء التعزيز الايجابى هى الامساك بالسلوك الجيد وتعزيزه بشكل قوى ليتكرر مره أخرى وهناك العديد من اشكال التعزيز الايجابى فقد تكون هذه المعززات ماديه اوغيرماديه او تكون ابتدائيه وثانويه او تكيفيه .

التعزيز الاولى او الاساسى او الابتدائى

هى المعززات التى تساعدنا على البقاء على قيد الحياه وهى المعززات الطبيعيه من ماء وطعام

التعزيز الثانوي

مثل الثناء اللفظى والمجاملات والجوائز وهى مرتبطه بالمعززات الاوليه وقد يكون الفرد هو معزز ثانوى لنفسه وايضا الهدايا التى يقدمها الاجداد للاحفاد .

التعزيز الخارجي

هذه المعززات قد تكون ماديه او غير ذلك كما يمكن ملاحظتها فى النتائج كما يمكن ملاحظتها من خلال الرؤيه واللمس والاحساس .

التعزيز الجوهري

عندما نتكلم عن المعززات الجوهريه فأننا نتحدث عن الانشطه الابداعيه وهو تعزيز ذاتى لنفسه مثل اللعب على الجيتار او رؤيه صوره زهور جميله .

التعزيز التلقائى

التعزيز التلقائى هو الذى لا يتضمن اى تفاعلات اجتماعيه مع الاخرين هناك العديد من الامثله على التعزيز التلقائى لبعض السلوكيات الضاره مثل تدخين السجائر الاشكال المختلفه من مرض التوحد كما ان بعض الاطفال المصابين بASDs لديهم حساسيه من التعزيزات الاجتماعيه مع الاخرين وقد يصبح التعزيز التلقائى أكثر قوه بالنسبه لهم رغم بعض السلوكيات مثل عض الذات وتحريك العين بحركات سريعه كما ان لهذا النوع من التعزيز نتائج على المدى القصير مثل الحد من القلق والاستجابات الفسيولوجيه التى تبدوا وكانها تساعد على الحفاظ على السلوكيات الغير قادره على التأقلم .

التعزيز الاجتماعى

هو نوع من التعزيز الثانوى والذى يشمل الحصول على الاهتمام والاعتماد على الظروف الاجتماعيه كما يمكن لحدث ما ان يشتمل على التعزيز الاولى والثانوى معا مثل عندما كنت فى المدرسه الثانويه خرجت مع احد اساتذتى وبعض زملائى الى مطعم مأكولات بحريه ووضع المدرس امامنا دلو مملوء بالمأكولات البحريه وكل منا علق على الاسماك الموجوده بالدلو وكان هذا من المعززات الاوليه وشعورنا بالجوع كان المعزز الثانوى .

التعزيز المعمم

التعزيز المعمم له تأثير مختلف كما انه يشتمل على المال والرموز والنجوم والنقاط والرقائق .

التعزيز الاحتياطى والمعمم

التعزيز المعمم لايكون فعال لفتره طويله وتشتمل المعززات الاحتياطيه على التلفزيون السيارات والملابس ولعب الاطفال والكتب والوجبات الخفيفه والامتيازات وهى بصفه عامه كل ما يمكن ان تشتريه .

المأكولات

يمكن ان تستخدم المأكولات كمعزز مثل المأكولات التى على شكل قطع صغيره والمكسرات والعنب والمقرمشات كما يمكن ان تكون هذه المأكولات معزز مؤقت ويحل محلها المعززات الاجتماعيه والطبيعيه .

المعززات المتفق عليها او المفتعله

هو مصطلح استخدمه العالم سكنر ويشير الى ترتيب خاص لنتائج السلوك الاصطناعيه فى بعض الاحيان تكون هذه المعززات مؤقته وتقوم المعززات الطبيعيه بمحاوله الحفاظ على السلوك وعندما يكون هناك اشتراك فى فعل ما تكون المعززات الجوهريه هى الافضل كما اننا قد نحتاج الى المعززات المفتعله حتى يصبح الطفل أكثر مهاره من الناحيه الاجتماعيه ويمكن التخلص من هذه المعززات المفتعله .

هناك اعتبار مهم يجب التعرف عليه وهو يتعلق بالشبع والحرمان من المعززات حيث نجد ان الشيكولاته معزز ايجابى لبعض الناس ولكن لابد من الحرمان منها لبعض الوقت حتى تكون معزز قوى بالنسبه للناس ففى حياتنا اليوميه والتعامل مع المعززات المعمم مثل المال يكون من السهل جدا ان نرى كيف يمكن الحصول عليها وفى الحقيقه يجب ان ننظر الى الحاله النفسيه والتأثير الذى سيتركه المعزز فى السلوك وخلاصه القول يجب ان نعرف اذا حدث سلوك ما ولم يتم تعزيز فلا ننتظر ابدا ان يتكرر مره اخرى وايضا نرى ان التعود على الاشياء هو اساس جذب الانتباه مثل التعود على استنشاق رائحه كريهه فيعطى الفرد انطباع سيىء ويرى علماء السلوك انه لابد من التفكير فى المعززات التى تدفع الفرد للعمل بطريقه مختلفه وهى تنقسم الى اربع فئات المعززات ذات التأثير الملموس على الاشياء والمعززات التى تنطوى على الحواس والمعززات الاجتماعيه والتى تشير الى الاهتمام بالاخرين والمعززات التى تتطلب الهروب وتجنب المواقف الغير ساره وهذا ما يسمى بالتعزيز السلبى وهذا سنتحدث عنه فيما بعد .

هناك خلط كبير بين التعزيز السلبى والعقاب فالتعزيز السلبى يختلف بشكل كلى عن العقاب حيث ان التعزيز السلبى لا يضعف السلوك فهو يزيد من السلوك من خلال وقف شرط غير سار او مكروه كما ان المثال الكلاسيكى للتعزيز السلبى يشتمل على السلامه والامان مثال اذا كنت تقود سيارتك دون ربط حزام الامان فسوف تسمع صوت صفاره الانظار المزعج وهناك العديد من الامثله على التعزيز السلبى اذا كان هناك طفل فى السوبر ماركت ويطلب من والديه شراء اشياء كثيره مما يصيب الوالدين بالشعور بالاحراج وتتعلم الام اما ان تحاول تهدئه الطفل عندما يبكى بكاءا شديدا او تقوم بالتعزيز الايجابى له كما ان التعزيز السلبى قد يكون غير مرغوب هنا لانه ربما يعزز سلوك غير مرغوب فيه ومثال أخر عندما يطلب من الطفل القراءه بصوت عالى فى الفصل فقد يقوم المعلم بتعزيز الطفل بشكل ايجابى او سلبى حكى لى احد اصدقائى قصه عن جدته وكلب العائله وقال ان الكلب كان يستغرق وقتا طويلا فى الجلوس على مائده الطعام اثناء تناول العشاء وهذا كان يتسبب فى ضيق جدتى وكانت تفكر فى طريقه لتمنعه من هذا فقامت جدتى بوضع قطعه صغيره من اللحم على الطاوله وقام الكلب بأخذ قطعه اللحم بعيدا ليستمتع بهذه الوجبه الصغيره وبعد فتره وجيزه رجع الكلب مره أخرى الى جدتى مما اصابها بالاحباط وقالت انا لا افهم لماذا جاء الكلب مره اخرى بعد تناوله قطعه اللحم وهنا مثالين معبرين عن التعزيز الاول ان الجده قامت بالتعزيز الايجابى للكلب وربما كانت تريد ان تزيد منه والثانى ان الكلب قام بأستخدام التعزيز السلبى حيث ترك الطاوله حتى تكرر الجده اعطائه وجبه خفيفه مره أخرى .

الهروب

هناك نوعان من التعزيز السلبى اولا الهروب وهو وضع نهايه او حد للسلوكيات الغير مرغوب فيها مثال عندما يضق الجرس فى الصباح فأنك تهرب من الصوت المزعج بعيدا واذا كنا نريد ان نجعل لصوت المنبه تأثير قوى يمكن ان نضع المنبه بعيدا عن سرير الطفل حتى لا يتخلص منه ويلقى به على الارض مثال أخر عندما تمطر المطره ويصبح الجو بارد فأن الاطفال يهربون بسرعه الى داخل المنزل .

التجنب

النوع الثانى من التعزيز السلبى هو التجنب لتفادى التصادم هنا نحن نتصرف بطريقه ما لتفادى الوقوع فى الاحداث المكروهه مثال اننا نبطىء من سرعه السياره اذا شاهدنا سياره الشرطه قادمه حتى لا نقع فى العواقب القانونيه ويقوم نظام التجنب على أساس افعل او لا تفعل الشىء لتجنب الوقوع تحت طائله القانون او حدوث اى عقاب لك مثل الغرامات والسجن وبالنسبه للاطفال الاكبر سنا من هم فى مرحله المراهقه نرى التعزيز السلبى فى ضغط الاقران عليهم فى المدرسه الثانويه فيحاولون الهروب بتدخين السجائر او الشرب ولابد من التفكير فى التفرقه بين الهروب والتجنب مثال عندما تمطر المطره وانت خارج المنزل فتضع مظله على رأسك للهروب من البلل وربما تذهب مره اخرى الى داخل المنزل وربما عندما تجد الغيوم فى السماء قبل خروجك فتاخذ معك شمسيه لتحتمى بها وهناك ثلاث عمليات تساعد فى خفض السلوك اذا افترضنا انك تريد خفض سلوك معين فأنك لابد ان تتأكد من ان السلوك المستهدف لن يحدث مره اخرى ولا شىء بعده والتى من شأنها ان تعزز او تشجع السلوك .

الاطفاء

او الاخماد المثال للتعامل مع نوبات الغضب ولكنه يتطلب قدر كبير من الصبر لاطفاء السلوك الشخص المطلوب ان يحدث له اطفاء لسلوك ما وعندما لا يقدم له اى تعزيزات تظهر زياده مؤقته فى وتيره السلوك وشدته قبل ان يحدث النقصان فقد يحصل الطفل على جذب انتباه الام من خلال الانين وربما يزداد الانين قبل اطفاء السلوك وقد يخطأ الوالدين عندما يعطون الطفل ما يريده لتهدئته فبدلا من التخلص من السلوك يقمون بتعزيزه فيجب ان يعلم الوالدين ان الاطفاء يستغرق وقتا طويلا فيجب عليهم ان يتحلون بالصبر وربما يحاولون اطفاء سلوك ما ويفشلون كما يجب ان يستخدم الاطفاء على الوجه الصحيح يستخدم فى السلوكيات التى تؤذى شخصا أخر كما يجب ان نوفر وسيله سهله لتعزيز الطفل وهناك ما يسمى بأعراض الاستبدال والتى تستخدم فى حالات معينه وتستخدم عندما يكون هناك سلوك ما غير مرغوب فيه ومطلوب استبداله على سبيل المثال عندما يكون هناك سلوك غير مرغوب فيه فلابد ان لا نقف التعزيز فجأه بل تقوم بعمل تعزيز للسلوك ولكن بشكل هادىء كما ان هناك نوعان من وسائل أطفاء السلوك الغير مرغوب فيه .

العقاب

العقاب الذى يتبع مباشرتا السلوك الغير مرغوب فيه يؤدى الى انخفاض وتيره السلوك وقد يكون العقاب فى الصوره الصارمه مما له من أثار جانبيه غير مرغوب فيها ونجد ان واحده من المناطق الاكثر خلافا فى تعديل السلوك هى استخدام العقوبات الخاصه لما لها من آثار جانبيه غير مرغوب فيها وبالنسبه للبعض الاخر هذه ليست مشكله ويرى سيدمان موراى فى كتابه العقاب وتداعياته (1989) والذى يناقش استخدام العقاب والاثار المترطبه عليه سواء كان هذا من الناحيه الاخلاقيه فى استخدام العقاب على نطاق واسع فى الاوساط التعليميه وقد يكون من المفيد ان نذكرمشاكل العقاب اولا العقاب يؤدى الى قمع السلوك وليس القضاء عليه فالعقاب هو وسيله جيده لتعليم الناس عن طريق الخطأ والثاني العقاب قد يؤدى الى التعميم الى مواقف أخرى مثال السائق الذى تعرف ان يزيد من سرعه سيارته حتى لو تباطىء فى احدى المرات فأنك تعرف ان يزيد من سرعته .

السلوك المضاد

اذا تم قمع السلوك ومعاقبته فى نفس الوقت فهذا سيزيد من الحالات الاخرى التى لا يعاقب عليها وهذا ما يسمى بالسلوك المضاد مثال اذا تم عقاب شخص ما فى مكان ما فأنه لا يرغب فى العوده مره أخرى الى هذا المكان كما ان الاستجابه الانفعاليه الغير ساره لهذه المواقع تجعل الفرد يتجنب العوده الى مسرح الجريمه كما انه قد يبالغ الوالدين فى عقاب الطفل مما يصعب على الوالدين السيطره على سلوك هذا الطفل بأى وسيله اخرى وقد يختار المعلم فى المدرسه بعض مشاكل الرياضيات ويجعلها كعقاب للاطفال فى المدرسه كما انه قد يحدث عقاب عمدى مع جميع الاطفال فى الفصل ولابد ان نعرف ان العقبات كثيرا ما تفقد فاعليتها اذا استخدمت بشكل مفرط ونلاحظ ان التوبيخ مثلا قد يكون عقاب مناسب للطفل فى المرحله الابتدائيه اما الطفل الاكبر سنا قد يكون مناسب له التأنيب على السلوك الغير مرغوب فيه وايضا العقاب قد يكون مفيدا اذا ادى الى اخماد سلوك غير مرغوب فيه كأن يؤدى الطفل طفل أخر كما ان القمع السريع والذى يجعل السلوك تحت السيطره يجعل التعزيز الايجابى للسلوكيات الجيده أكثر فاعليه ويحل محل السلوكيات الغير مرغوب فيها .

تكلفه الاستجابه

بعض الناس يعتبرون تكلفه الاستجابه شكل من اشكال العقاب كما انه يتبع السلوك الغير مرغوب فيه تكلفه للاستجابه وقد تكون هذه التكلفه دفع غرامه او فقد الامتيازات على سبيل المثال قد يكون نتيجه ضرب احد الاطفال لزميله حرمانه من اجازه أخر الاسبوع وتكلفه الاستجابه تكون أكثر فاعليه فى الحصول على اقل تأثيرات جانبيه للعقاب .

جدول التعزيز

من الواضح انه لا يمكن تعزيز كل السلوكيات التى نقوم بها فى البيئه الطبيعيه وهذا سيقودنا الى مشكله الجداول الزمنيه للتعزيز .

التعزيز المستمر

عندما تتلقى الناس تعزيزات عند أداء كل سلوك فنحن نقول انه على جدول التعزيزات المستمره وهذا عادتا يكون اسرع وسيله لتأسيس السلوك الجيد ولكن التعزيز المستمر ربما لا يكون فعال او عملى فاذا قام الفرد بالسلوك المطلوب فسوف تكون الخطوه التاليه هى التأكيد والحفاظ على السلوك الجيد وذلك من خلال جداول التعزيز الجزئى .

جدول عمليات التعلم

الاضافه

التعزيز / لزياده السلوك

الاضعاف / لنقص السلوك

 

التعزيز الايجابى

العقاب

 

السلوك الذى يحدث

نتائج السلوك

التأثير على السلوك

السلوك الذى يحدث

نتائج السلوك

التأثير على السلوك

 

قول النكات

قبولها من الاخرين

زياده وتيره السلوك

قول النكات

الاستهجان من الاخرين

نقص او اضعاف وتيره السلوك

 

الخصم او الانقاص

التعزيز / لزياده السلوك

الاضعاف / لنقص السلوك

 

التعزيز السلبى

الاطفاء

 

السلوك الذى يحدث

نتائج السلوك

التأثير على السلوك

السلوك الذى يحدث

نتائج السلوك

التأثير على السلوك

 

وضع شمسيه قبل الذهاب فى المطر

تجنب البلل من المطر

استخدام شمسيه فى المستقبل

قول النكات

جمهور لا يحب الضحك

 

لم يفعل اى شىء

انخفاض قول النكات

 

 

الخصم او الانقاص

التعزيز / لزياده السلوك

الاضعاف / لنقص السلوك

 

الهروب

تكلفه الاستجابه

 

السلوك الذى يحدث

نتائج السلوك

التأثير على السلوك

السلوك الذى يحدث

نتائج السلوك

التأثير على السلوك

 

وضع شمسيه بعد الذهاب فى المطر

الهروب من البلل

استخدام شمسيه فى المستقبل

الحديث مره اخرى مع المعلم

خساره عطله الاسبوع

قله الحديث مره أخرى مع المعلم

التعزيز المتقطع

التعزيز المتقطع هو جزء من التعزيز الجزئى ويقصد به تعزيز السلوك فى بعض الاحيان وليس بشكل دائم كما ان هناك اربع جداول اساسيه للتعزيز المتقطع اثنين منهم يعتمدون على عدد السلوكيات وأثنين أخرين يعتمدون على الفتره الزمنيه التى انقضت منذ أخر تعزيز.

النسبه الثابته (FR)

فى الجدول الزمنى يكون تعزيز الفرد لنفس عدد مرات حدوث السلوك المستهدف على سبيل المثال يحصل مندوب المبيعات على عموله لكل اربع ازواج من الاحذيه يبيعها او يحصل الطالب مكافأه لكل عشره أجابات صحيحه يجيب عليها وايضا جدول اجور العاملين يكون له نسبه ثابته لإمختصر (FR) يتبع تعزيز لعدد معين من السلوكيات اللازمه كما يجب ان ننتبه الى جوده السلوك ولا تتأثر بالسرعه حتى لا ننتهى بعمل غير جيد .

نسبه المتغير (VR)

الجدول الثانى هو نسبه المتغير هو عدد من الاستجابات المطلوبه لتعزيز يحفظ المتغير ويجب حساب متوسط عدد الاستجابات اللازمه لتعزيز ومتوسط عدد الاستجابات اللازمه لتعزيز(VR) هو اقوى واكثر فاعليه من جداول التعزيز الاساسيه والامر لا يتعلق بجداول التعزيز الاساسيه بقدر ما يتعلق بالسلوكيات المحافظه على نسبه المتغير.

الفترات الزمنيه الثابته (FI)

هناك جدولين للزمن ولا يهم عدد المرات التى يحدث فيها السلوك طالما حدث مره واحده على الاقل والمهم الوقت المستغرق لحدوث السلوك وسيكون الجدول الزمنى لفترات زمنيه ثابته تستغرق عشره دقائق .

المتغير الفاصل (VI)

اذا حاولت الاتصال بشخص ما وكان هاتفه مشغول فنحن نحاول الاتصال بأى وسيله أخرى لمعرفه متى سيكون الخط حر ولا يهم عدد المحاولات المهم ان تكون هناك محاوله ناجحه ففى بعض الاحيان نفضل التعزيز المستمر لتعزيز سلوك المتغير الفاصل ومن المهم بالنسبه لنا تعزيز استخدام المتغير الفاصل وفقا لجدول زمنى متغير كما هو الحال فى الجدول الزمنى لنسبه المتغير .

التفريق

هى العمليه التى تشير الى التفريق بين الجدول الزمنى المستمر والجزئى ونلاحظ انه تزداد كميه السلوك المرغوب فيه واللازم للتعزيز ولكن بمعدل بطىء بما فيه الكفايه بحيث لا يتم اخماد سلوك مرغوب فيه بسبب عدم وجود ما يكفى من التعزيز.

فيما يلى موجز للاربع جداول الاساسيه للتعزيز :-

  1. A.الاستناد على عدد الاستجابات

1-    النسبه الثابته (FR)

  • التعزيز لكل عدد الاستجابات الثابته
  • يعرف الشخص عادتا متى يتم التعزيز
  • على سبيل المثال العمل بالقطعه

2-    نسبه المتغير (VR)

  • التعزيز لكل عدد الاستجابات المتفاوته
  • يظل الشخص يخمن متى يحصل على التعزيز
  • الجدول الزمنى قد يكوم أكثر فاعليه (والحصول على اصغر المكافأت)
  • الجدول الزمنى الاصعب هو الذى يستخدم الاخماد بنجاح
  • على سبيل المثال يمكن ان يتم التعزيز كمكافئه لكل عشره محاولات
  1. B.استنادا على الوقت المستغرق منذ ان تم أخر تعزيز للاستجابه

1-    الفترات الزمنيه الثابته (FI)

  • التعزيز يحدث عند اول استجابه
  • عدد الاستجابات ليس لها اى تأثير لحدوث الاستجابات
  • على سبيل المثال عندما نرى القهوه جاهزه فأنه لا يهم التحقق من عدد المرات التى تم فيها القهوه .

2-    المتغير الفاصل (VI)

  • يحدث التعزيز عند اول استجابه
  • على سبيل المثال لا يهم كم عدد المرات التى حاولت الاتصال بشخص وكان الخط مشغول ولكن المهم معرفه متى سيكون الخط حر
  • اذا كنت تعرف انك كل يوم خميس تذهب للصيد ولكنك لا تعرف متى تستغرق من الوقت للصيد واذا كنت تحتفظ بسجل كل صيف فيمكن حساب المتوسط من الوقت المستغرق .

 

 

رجاء متابعة باقي مقالات ABA حتى تكمل الصوة كاملة من هنا

 

 

 

رسالة مدير الموقع

 في هذا الموقع نحاول جاهدين أن نقدم المعلومة الصحيحة في مجال التخاطب و النطق حتى يستفيد منها الجميع و أرجوا من الله ان نكون وفقنا في ذلك. دكتور/ أحمد عبدالخالق       طبيب أمراض التخاطب و النطق    ماجستير أمراض التخاطب       الامارات العربية المتحدة - دبي - 0502045224