600x300 نموذج 1.png

 

 

hanan banner.png

6- طفل التوحد و خلل القدرات الحسية و الحساسية المفرطة

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

الاطفال المصابين بالتوحد لديهم عدم اكتمال ما يسمى بالخبرات الحسيه فهم دائما لا يستطيعون فهم المعنى الحقيقى من الاحداث فخبرتهم الحسيه لا تعتمد الا على بعض التفاصيل كما ان محاوله زياده خبراتهم الحسيه عن طريق زياده تفاعلهم مع الاخرين يشعر الاطفال بالقلق الشديد كما ان الصعوبات

التى تواجهه هؤلاء الاطفال مع التخيل تؤدى الى اعتمادهم على الخبرات الحسيه الملموسه كما انهم يفضلون اللعب الانفرادى اكثر من اللعب فى جماعه مما يؤثر على قدراتهم على التخيل فى اللعب مهما كان السبب فالاطفال المصابين بالتوحد غالبا ما يركزون على الضوضاء او شىء محدد ملموس او التذوق او الرائحه او بعض الخبرات البصريه ان لم يكن كل هذا يؤدى الى الدوافع المفرطه للخبرات الحسيه فبعض الاطفال يشعرون بالحزن الشديد عند سماع اصوات مرتفعه لانهم ليست لديهم القدره الاجتماعيه على طلب السكوت من الناس المحيطه به والمسببه له فى هذه الضوضاء .

الحساسيه البصريه

من الشائع جدا عند الاطفال المصابين بالتوحد ان نلاحظ انهم يركزون على انماط محدده من الاشكال او المثيرات البصريه الاخرى كما يلى

  • تحرك ايديهم ذهابا وايابا امام اعينهم
  • تحريك الشوك او اشياء اخرى مماثله امام اعينهم
  • مراقبه الاعمده الكهربائيه والاشكال المثيره للاهتمام
  • تعليق الخرز الملون امام اعينهم
  • النظر الى الاشياء من خلال المياه
  • وضع الرأس بشكل غريب والرؤيه من خلال هذه الزاويه
  • تحريك اجسامهم بشكل غريب
  • التركيز على مشاهده الفيلم من البدايه الى النهايه
  • مراقبه الكره وهى تتدحرج امامه
  • النظر الى الحركات المتكرره مثل تغميض الاعينه وفتحها بشكل متكرر
  • اللعب مع الدمى التى لها حركات متكرره
  • مشاهده اشرطه الفيديو مرارا وتكرارا ومن الممكن تكرار اجزاء منها المفضله لديه
  • الاضاءه الساطعه
  • اضاءه الفلوروسنت

بعض الاطفال تظهر انماط غير عاديه من الحركات

الاطفال المصابين بالتوحد لديهم خبرات بصريه غير مريحه تماما مثل

قد يكون لدى الطفل حساسيه للمواد التى تغلف بها الاطعمه المحفوظه وفى بعض الاحيان يرفضون تناول الاطعمه المغفه

             

درجات الحراره

الكثير من الاطفال المصابين بالتوحد يعانون من عدم الربط بين درجات الحراره وارتدائهم للملابس المناسبه فبعض الاطفال يرتدون معطف صوف فى حين ان الاطفال الاخرون يرتدون ملابس صيفيه خفيفه وقد يرتدى الطفل تى شرت فى حين ان الجو بارد جداا فهؤلاء الاطفال يشعرون بالسعاده فى ظل درجات حراره معينه يفضل ان يظل عليها مهما كانت درجات الحراره فدرجات الحراره تمثل شىء هام بالنسبه للاطفال خاصتا عند تناول المواد الغذائيه .

الاهتزازات

الكثير من الاطفال المصابين بالتوحد يرغبون فى تحريك يديهم وقدميهم فى اهتزازات غريبه فبعض الاطفال تضع يدها على باب الغساله او على مجفف الشعر جوليان هى طفله فى السادسه من عمرها تحب ان تضع يدها على مسجل الفيديو و سيمون يفضل الافتراب من الغساله عندما تدور بسرعه اما انيا التى فى الحاديه عشر من عمرها كانت تعشق وضع قدميها فى المنتجع الصحى .

اللمس والملمس

لمس الاشياء من الامور الهامه بالنسبه للاطفال المصابين بالتوحد فهؤلاء الاطفال يفضلون فرك ايديهم على الجلد او حتى اقتراب اشفاههم من الجلد للمسه فبعض الاطفال تكن مهتمه جدا للمس يعض الخامات مثل الطفل ستيورد الذى يتراوح من العمر سته اعوام يفضل لمس شعر الناس من حوله كما ان بعض الاطفال لا يمكن ان تتحمل لمس انواع محدده من الاقمشه ورفض ارتدائها مثل جوليان التى ترفض ارتداء اى شىء يحتوى على ازرار او سوسته مما يجعل من الصعب جدا اختيار الملابس لها .

الرائحه

الكثير من الاطفال المصابين بالتوحد يعتمدون على الخبرات الحسيه مثل الروائح فى فهم التفاعلات الاجتماعيه من حولهم فبعض الروائح تمثل حافز للطفل فهناك احد الاطفال شعر بالحزن الشديده لفتره وحاول والديه ان يتعرفون على السبب فلاحظوا ان والده غير نوع البارفان الذى كان يستخدمه فضل الطفل فتره لا يشعر بالامان مع والده  حتى كان الطفل يحاول الاقتراب من قدم والده حتى يتعرف عليه كما ان هنا بعض الدراسات التى توكد ان حوالى 50% من الاطفال المصابين بالتوحد يعتمدون على الروائح قبل تناول الاطعمه كما ان بعض الاطفال تشعر بالاعياء لمجرد دخولها المطبخ واستنشاق مجموعه متنوعه من الروائح حتى لو غيرت الام نوع السائل المنظف او العطر الذى تستخدمه يستطيع الطفل التعرف على الفرق فورا .

الطعم

 الاطفال المصابين بالتوحد يريدون لعق اى عنصر امامهم فربما يمضغوض خرطوم المياه نهيك عن انهم يفضلون تناول بعض الاطعمه فى صوره محدده وفى درجه حراره معينه مثل الفاصوليا او اى نوع من انواع الحبوب فربما يحاولون استكشاف اى عنصر حولهم عن طريق التذوق .

الصوت

بعض الاطفال يركزون وبشده على التعرف على الاصوات وهذا على عكس البعض الاخر فبعض الاطفال لا يستطيع تحمل صوت الضجيج او حتى بكاء اخيه ويقوم بضربه وهو لا يدرى ان هذا سيزيد من بكائه كما قد يحلو له صوت امه المرتفع او سماع الفيديو بصوت عالى ومرارا وتكرارا وهذ على عكس الاطفال التى قد تشعر بالخوف من صوت الضحك فى التلفزيون او صوت التصفيق او صوت الطائرات او المكنسه الكهربائيه او اصوات اجراس المدارس كما انه بعض الاطفال لا تستطيع التحمل لدرجه انها تضع ايديها على اذنها .

الشعور بالآلم

الكثير من الاطفال المصابين بالتوحد يروق لهم الشعور بالآلم وربما يعض نفسه او حتى تكون فى جيده بعض الكدمات والجروح  دون ان يكون على علم بذلك وشعرت ام الطفله ايمى بالحزن الشديد عندما رأت تقرحات فى قدم ايمى اثر ارتداء حذاء جديد دون ان تشتكى الطفله لامها واذا لاحظنا ان الاطفال الطبعيون يتعلمون الاستجابات للحوادث التى تحدث من حولهم سواء فى المنزل او فى الشارع من خلال تعلم الاستجابه من الاشخاص الذى سيكونوا حولهم وهذا على عكس ما يحدث للاطفال المصابين بالتوحد وذلك لانهم يعانون من مشكله فى افراز الادرينالين او لديهم بعض الاضطرابات الوراثيه كما ان بعض الفتيات قد تشد شعرها لانها تتلذذ بشعورها بالالم عن شد شعرها .

الكثافه

اظهرت العديد من الابحاث ان الاطفال المصابين بالتوحد يتناولون الاحاسيس بشكل مختلف قد يكون مبالغ فيه او حتى اقل من العادى ومن خلال تجاربنا نستطيع فهم مدى احاسيس الناس اما الاطفال المصابين بالتوحد فقد يركزون على بعض الخبرات الحسيه ويتجاهلون البعض الاخر فهم يفهمون الاشياء بشكل مختلف كما انه ليس هناك سبب واضح لهذا فبعض الاطفال تستطيع تحمل الالم او الضوضاء او الرائحه او الملمس اكثر من غيرهم الذين لا يستطيعون ان تحمل اى خبرات حسيه .

الخبرات الحسيه المختلطه

هناك بعض الاطفال تعانى من اختلاط الخبرات الحسيه لديهم مثل لوك الذى يفضل لمس شعر او اذن او وجوه التلاميذ من حوله فهو يحاول الاقتراب من ملمس شعرهم وكأنه يحاول امساك جذور الشعر فى حين ان الاطفال الاخرون يصرخون منتصرفات لوك معهم .

أشترك معنا لتصلك المقالات الجديدة

بأشتراكك معنا سيصلك رساله على بريدك الالكتروني عند نشر المقالات الجديدة

نتمنى أن يكون المقال قد أعجبكم

Close

نشكرك علي وجودك معنا وأرجوا مشاركه المقال

0
Shares