600x300 نموذج 1.png

 

 

hanan banner.png

هل تقوم بهذه الأخطاء مع طفلك المصاب باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه؟

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

3145_directi-gren-Kids1.jpg

إذا كان لديك طفل مصاب باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه فأنت تعرف جيدا كيف يمكن أن تسير الحياة بشكل جنوني في بعض الأحيان، فمن الصعب معرفة ما إذا كان ما تفعله لطفلك صحيح أو خاطئ أو شىء ما في الوسط بينهما.
تماما مثل تنشئة أي طفل، فجميع الآباء يخطئون مرة على الأقل في تربية أطفالهم، والأخطاء ليست بالضرورة علامات على أنك والد سيئ، فالخطأ سمة البشر.
كأم لطفل مصاب باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، فقد مررت بمنحني تعليمي مهم بحياتي، فقد استغرق الأمر بعض الوقت لمعرفة ما إذا كان ابننا مصاب باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه لأنه أيضا مصاب بمرض اضطراب المعالجة الحسية، والمرضان يمكن أن يظهرا بنفس الطريقة في بعض الأحيان.
 
 
 
 
 
 
 
 
لقد ارتكبنا أيضا العديد من الأخطاء على طول الطريق، ولكن تعلمنا من أخطائنا، أفضل شيء يمكنك القيام به لطفلك هو أن تعرف ما الأخطاء الواجب تجنبها، القى نظرة على بعض من هذه الأخطاء التي يقوم بها الآباء لمساعدتك على تجنب ارتكاب نفس الأخطاء.
انكار المرض
هناك الكثير من الآباء والأمهات يخطئون بإنكار مرض طفلهم. نعم، قد يكون من الصعب معرفة في بعض الأحيان ما إذا كان حقا اضطراب أو مجرد سلوك جامح للطفل.
ولكن إذا كان طفلك يعاني من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه فليس هناك خطأ في ذلك، فمستوى طاقتهم أكبر كثيرا من الطفل العادي، وهم أصعب في الحصول على الهدوء، ويمكن أن يكونوا في بعض الأحيان مدمرين على نطاق لا يمكن للطفل الطبيعي أن يصل إليه.
إنكار إصابة طفلك بالاضطراب قد يكون مدمرا للطفل، لذا الاعتراف بأن طفلك يعاني، والعمل مع طفلك والطبيب هو الشيء الأكثر مسؤولية الذي يمكنك القيام به كوالد.
أحد أوائل الناس الذين بحت لهم بأن ابني يعاني من مرض اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه بشكل حاد رد قائلا أن الكثير من الناس يتم تشخيصهم بهذا المرض، وانه شيء شائع لا يمكن أن يؤخذ على محمل الجد! فمن السهل أن ننكر هذا النوع من الاضطراب لأنه منتشر بين الناس، ولكن سلوك ابني في ذلك الوقت لم يكن من الممكن تجاهله، شيء جيد أنني لم أستمع لذلك الشخص وقتها.
لقد تجاهلت كل ما قيل لي ببساطة، وذهبنا إلى عالم نفسي عصبي معتمد، والذي قام بفحص مكثف لمساعدتنا على فهم مكان وجود طفلي على مقياس اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه وكيفية البدء في مساعدته. لقد علمت أن الإنكار لن يساعد الوضع بل سيزيده سوءا مع مرور الوقت.
أخذ الموضوع بشكل شخصي
من السهل أن تأخذ سلوك طفلك بشكل شخصي، ولكن هذا أيضا خطأ! الأطفال الذين يعانون من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه ليس لديهم سيطرة كاملة على أفعالهم، والذي هو أحد الأسباب التي تجعلهم يفقدون السيطرة في بعض الأحيان.
استيعاب حقيقة الاضطراب وتدريب نفسك على الرد وفقا لذلك من شأنه أن يساعد على الحفاظ على الطفل من الانهيار، وهو ما يحدث في كثير من الأحيان، لذا تذكر أن لغتهم ولهجتهم وما يفعلون هي نتيجة لهذا الاضطراب، وعلى الرغم من أنه يمكن تعديلها، تذكر دائما انها ليست أبدا هجوم على شخصك.
وأنا أعلم أن هذا هو التحدي الأكبر؛ عندما لا يكون لدى طفلك القدرة على التحكم في ثوراتهم، فهم يقذفون الكلمات والغضب بدون تفكير، عندما يحدث ذلك أسأل طفلي إذا كان يرغب في إعادة النظر فيما قاله، دون إظهار أي غضب في صوتي! انه أمر عسير ولكنه يقي الأمور من التصعيد.
الاستماع إلى نصيحة الآخرين
هناك الكثير من التكهنات في المجتمع حول اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، يبدو أن الجميع لديه رأي يريد فرضه معتقدا أنه يجب الاستماع إليه بغض الطرف ما إذا كانوا مؤهلين أم لا، لذا توقف عن الاستماع إلى نصائح الآخرين، نعم قد يعطيك أحدهم نصيحة جيدة أحيانا، ولكن حتى إذا كان هذا الشخص لديه طفل مصاب باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، فإنه لا يوجد طفلان متساويان، وبالتالي ما يقوله لك قد لا يكون مناسباً لطفلك.
النصائح الوحيدة التي يجب أن توليها اهتماما وثيقا هي نصائح الطبيب الخاص بطفلك وحدسك. لقد قضيت أنت وطبيبه وقتا أطول في التعامل مع هذا الاضطراب أكثر من أي شخص آخر، ثق في ذلك ولا تدع مشورة الآخرين تردعك عن القيام بما تشعر بأنه صواب.
وأود أيضا أن أوصي بشكل خاص بالتواصل مع أخصائي في علم النفس العصبي لإجراء اختبار شامل لطفلك من أجل فهم كامل لما يجري مع طفلك، فإجراء طفلي للاختبار هو ما جعلنا قادرين على فهم مدى شدة مرضه (واكتشفنا أيضا أن لديه عسر القراءة). وهو ما ساعدنا على العثور على جذور التحديات التي يواجهها طفلي والعمل على حلها مباشرة، ونتيجة لذلك رأينا علامات تحسنه مع مرور الوقت.
وأود أيضا أن أشجعك على الاستماع إلى حدسك إذا كنت تشعر أن طبيب طفلك لا يستمع إليك، فالعديد من أطباء الأسرة ليسو جاهزين لفهم تأثير اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه أو تقييمه، لذا لا تخافوا من الذهاب إلى طبيب آخر للحصول على رأي ثان.
استخدام طرق عقاب تقليدية
الأطفال الذين يعانون من اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه لا يتعلمون بنفس الطريقة التي تناسب الأطفال الآخرون، فلماذا تستعمل وسائل عقاب تقليدية معهم؟ على الرغم من أنه ليس أسوأ خطأ يمكن أن تفعله كوالد لطفل مصاب باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، فمن غير المستحسن أن تستخدم طرق التأديب العادية أو التقليدية، وإنما سوف تحتاج إلى تعديل سلوكك ليناسب طفلك.
كآباء نعاني دوما من تحديد ما إذا كان سلوك الطفل الثوري بسبب اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه أو هو مجرد سلوك سيئ للطفل. ونحن نقرر كيفية التعامل مع الوضع بناءا على معطياته، ومعرفة الطريق الصحيح لمساعدة الطفل في إدارة سلوكه بشكل أفضل.
لا تنسى أنك مجرد إنسان
هل وجدت أنك كنت تقوم بأي من هذه الأخطاء مع طفلك المصاب باضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه؟ حسنا، انها ليست نهايه العالم! الجميع يخطئ، الأمر فقط في كيفية التعامل مع تلك الأخطاء، والتعلم منها وتعديل سلوكنا، وهو ما يحدد ما إذا كنا آباءا صالحين أو لا.
العمل مع طفلك ومساعدته في تعديل سلوكه يجعلك أفضل والد يمكن أن تكونه، إذا قمت بذلك، سوف تعطي طفلك أفضل بداية يمكن أن يحصل عليها.
المصدر 

أشترك معنا لتصلك المقالات الجديدة

بأشتراكك معنا سيصلك رساله على بريدك الالكتروني عند نشر المقالات الجديدة

نتمنى أن يكون المقال قد أعجبكم

Close

نشكرك علي وجودك معنا وأرجوا مشاركه المقال

0
Shares