new.png

 

hanan44.png

نظام التواصل بتبادل الصور (PECS)

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 


نظام التواصل بتبادل الصور (PECS) صمم بواسطة  (أندريو بوندى) و (لورى فروست) لبرنامج (التوحد) فى ولاية (ديلاوير). وذلك البرنامج كان مصمم للاطفال الذين لايستطيعون بدء الاتصال مع الآخرين للتعبير عن احتياجاتهم أو 

 


نظام التواصل بتبادل الصور(PECS) يتعلم الطفل كيفية تبادل صورة لشئ يرغبه مقابل شئ آخر. تسلم الصورة باليد لشخص آخر ليطلب الشئ  ،و بذلك يصبح تواصل الطفل أكثر اجتماعية واعتمادية.
. ونظام التواصل بتبادل الصور يتكون من 6 مراحل لتوسع مهارات التواصل عند الأطفال. ووصف تلك المراحل ال6 سوف يتم شرحه أدناه لتقديم فهم عام لهذا المنهج.

المرحلة الاولى
تتطلب عنصر أو نشاط
•    تحديد نوع أكل /اللعبة /النشاط المفضل(يجب أن يكون محفز للغاية ومتاح و متكرر
على مدار اليوم ).

•    وضع صورة تمثل وصف العنصرالمستخدم للتدريب  ،أو قصاصة المجلة و لوحة توضع عليها الصور و شريط لاصق لحفظها على اللوحة
-    تعليم التبادل:
•    عادة ما يتطلب اثنان من الكبارخلال الفترة الاولى من التدريب. أحدهم يجلس أمام الطفل مباشرة ليستقبل الصورة. والاخر يكون خلفة لكى يحثة على تبادل الصور.
•    نضع العنصر المراد (على سبيل المثال صورة عصير ) أمام الطفل.
•    وعندما يقوم الطفل بالبحث عن العنصر يساعده من خلفة لإلتقاط الصورة ووضعها فى اليد المفتوحة للآخرى.
•    إمداد الطفل بالوصف الحالى للعنصر بقول " نعم، أنت تريد الـ ــــــــــعصير."
•    توفير القليل من الحث تدريجيا على سبيل المثال مساعدة اليد باليد ربما تكون مطلوبة فى البداية وفى النهاية يكون مجرد لمس مرفق الطفل كل ما هو ضرورى.

الإنتقال للمرحلة الثانية عندما يكون الطفل قادرا على أن يكون مستقل  ويستطيع إلتقات الصورة بشكل منتظم ووضعها فى يد أحد المدربين لإتمام عملية التبادل.

المرحلة الثانية

الطلب التلقائى للعنصر
•    التقديم بشكل فردى لأكثر من صورتين يصفون العناصر (من فئات مختلفة مثل الطعام واللعب والأنشطة) مستخدمين نفس الطريقة التى فى المرحلة الأولى.
•    بمجرد نجاح الطفل نطلب كل من الصور الجديدة لتقدم بشكل فردى ونضع صورة واحدة فى نفس الوقت على اللوحة مع شريط.
•    ينبغى تشجيع الطفل خلال هذه المرحلة قبل تبادل الصور.
•    المدرب  لابد أن يتحرك بعيدا عن الطفل تدريجيا حتى يعتمد على نفسة.
•    الطفل يتعلم الحصول على صورة من اللوحة و يبدأ بالتواصل مع المدرب.
•    ينبغى أن يستخدم أكثر من شخص لتبادل الصور مع الطفل حتى يعمم استخدام الطريقة مع الجميع.
•    ويجب على المدرب ان يحفز الطفل شفويا ليقوم بتبادل الصورة وذلك عن طريق قول " نعم، أنت تريد الـ ــــــــــ."

الإنتقال إلى المرحلة الثالثة عندما يكون الطفل قادر على الذهاب إلى لوحة التواصل وسحب الصورة وأخذها لأحد المدربين الذى يطلب هذا العنصر.

المرحلة الثالثة

التمييز بين الصور

•    وضع صورتين على اللوحة التى تحتوى على صورة واحدة لوصف العنصر وصورة أخرى لا تصف العنصر ونقوم بتدوير الصور على اللوحة حتى لا يبحث الطفل عن موقعها فقط.
•    لو أن الطفل يبحث عن الصورة التى لا تصف العنصر يقول له المدرب" لا، نحن لم نريد هذا"ويشير بإتجاه الصورة التى تصف العنصر.

•    لو يحاول الطفل أن يأخذ العنصر الذى لا يطابق الصورة التى تم تبديلها يقول له المدرب" أنت تبحث عن ـــــــــ" ويشير إلى العنصر.
•    الإستمرار فى الخطوات السابقة حتى يصل الطفل إلى ما بين إثنتا عشرة إلى عشرون صورة نظمت على اللوحة أو الكتاب.


المرحلة الرابعة
هيكل بناء الجملة
•    ترتيب صور الطفل داخل فئات مثل الطعام واللعب والأنشطة ولو بإستخدام حافظة ووضع كل فئة فى صفحة مختلفة.
•    طباعة عبارة "أنا أريدــــــــ" و تعليم الطفل أن يطلب وصف العنصر من لوحة التواصل بوضع الصورة على " أنا أريدــــــــ".
•    تعليم الطفل طلب مجموعة متنوعة من العناصرلمختلف الناس.
•    العناصر المطلوبة يجب أن تكون فى بعض الأحيان خارج المحيط الذي يراة مثال ( شيء خارج الغرفة التي يجلس فها الان.

المرحلة الخامسة
الإجابة على الأسئلة الشفوية/الحث
•    يستخدم الطفل جملة " أنا أريدــــــــ" فى الرد على الأسئلة الشفوية المدرب "ماذا تريد؟" حتى عندما يكون العنصر غير موجود.

المرحلة السادسة
التعليق
•    عبارات مثل "أنا أرى ـــــــــ" أو " لدى ــــــ" تستخدم لتعليم الطفل تسمية العناصر.                            
نظام  التواصل بتبادل الصور يمد الأطفال بالتدريب المباشر على كيفية بدء التواصل وهذا التدريب هام لهؤلاء الأطفال الذين يفضلون الذهاب والحصول على إحتياجاتهم أو ما يريدون بدلا من أن يطلبوا ذلك من شخص آخر وبدون هذه التدريبات فإن بعض الأطفال يتعلمون كيفية الرد على الأسئلة لكن لا يكون لديهم القدرة على السؤال عن بعض الأشياء ومن خلال انشاء التدريب ينمو الأطفال من طلب العنصر لإستخدام الجمل لصنع تعليق.
بعض الأطفال أيضا يبدأون  بإستخدام كلمات الحديث مقترنة بشكل منتظم بالصور ومن أجل الأطفال الذين لا يستطعون الكلام الشفوى فإن النظام يسمح لهم بالتقدم  وذلك بإستخدام كلمة مفردة إلى إستخدام القليل من الكلمات عند الطلب والرد أو التعليق.

 

أشترك معنا لتصلك المقالات الجديدة

بأشتراكك معنا سيصلك رساله على بريدك الالكتروني عند نشر المقالات الجديدة

نتمنى أن يكون المقال قد أعجبكم

Close

نشكرك علي وجودك معنا وأرجوا مشاركه المقال

0
Shares