banner5.png

 

hanan44.png

ما هي طرق التدريب المستخدمة في تأهيل الضعف السمعي و زراعة القوقعة؟

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

أن يتكلم الطفل بطلاقة هو أهم هدف نحاول الوصل الية مع أطفال الضعف السمعي و زراعة القوقعة و نحاول الوصول الي هذا الهدف بشتى الطرق وفى اقصر وقت ممكن حتى نستطيع أن نخرج الطفل المصاب بالضعف السمعي و الصمم من دوامة الأعاقة

و يستطيع أن يتعامل مع الناس كالشخص الطبيعي ولكي نصل الى هذا الهدف يستخدم أطباء و أخصائيين التخاطب و مدرسين ذوي الأحتياجات الخاصة طرق مختلفة من التواصل لتعليم طفل الضعف السمعي و زراعة القوقعة الكلام و اللغة وهي كالتالي:

-         التأهيل السمعي الفظي ( auditory verbal)

و هي الطريقة الأوسع انتشارا في العالم و أفضلهم على الاطلاق و هي تعتمد على التعلم عن طريق السمع فقط وبدون قراءة الشفاه نهائيا و تستخدم مع أطفال زراعة القوقعة و أطفال الضعف السمعي الذين يستخدمون السماعات العادية و هي طريقة ناجحة جدا و تستخدم الطريقة من خلال التدريبات التي يقوم بها المدرب و تستخدم ايضا من الاهل في التعامل مع الطفل في المنزل وهي تعتمد على تدريب الطفل على السمع و فهم ما يسمع و تمييزة و تعلم معناة من خلال اربع مراحل :

تحديد وجود الصوت من عدمة

التمييز الأختلافات ما بين صوتين مختلفين

تمييز معني الكلمات و الجمل وتنفيذ الاوامر

تعلم الاجابه عن الاسئله و عمل حوار مع التركيز على نحو الكلام النطق

-         التأهيل السمعي الشفهي ( oral-aural communication)

وهي طريقة تجمع ما بين استخدام السمع في التعلم مثل الطريقة السابقة مع استخدام قراءة الشفاة في نفس الوقت.

وعن رايي الشخصي الطفل الذي قام بعمل زراعة القوقعة كان يفضل قراءة الشفاة قبل العملية و بعد العملية سوف يستمر بأستخدام قراءة الشفاة و يعتمد عليها في التعلم و لن يستخدم السمع في التعلم لان قراءة الشفاة هي الاسهل بالنسبة لة لهذا لا احبذ استخدام هذة الطريقة

-         قراءة الشفاة ( cued speech) + لغة الأشارة ( sign language)

وهي طريقة تعتمد في التواصل مع الطفل على قراءة الشفاة و رموز اليدوية لتتعلم و توصيل المعلومة و هي تستخدم مع الطفل الاصم .

وعن رأيي الشخصي مع تطور العلم الأن لا يوجد طفل اصم فاذا كان الطفل لا يسمع يتم عمل سماعات أذن له و أذا كان ضعف السمع عميق يتم عمل عملية زراعة قوقعة اذا لا يوجد طفل أصم الا اذا الامكانيات المادية تحول دون شراء السماعات أو عمل عملية زراعة القوقعة عندها تستخدم هذة الطريقة

-         التواصل الشامل ( total communication)

وهي طريقة تجمع كل الطرق السابقة في تعليم الطفل وهي طريقة غير فعالة و تشتت الطفل ولا احبذ استخدامها

-         فيربوتونال verbotonal method

و هي طريقة تعتمد على توصيل النغمات المترابطة حسب الطيف السمعي للمعوق إما عن طريق التوصيل الهوائي أو عن طريق التوصيل العظمي.

هذه الطريقة اصبحت من التوراث و التاريخ و عفى عليها الزمن وكانت تستخدم قبل اختراع سماعات الاذن و زراعة القوقعة

و اخيرا كلما تم تشخيص الطفل مبكرا على انه يعاني من الضعف السمعي و تم تركيب سماعات أذن مناسبة له أو تم عمل عملية زراعة قوقعة مبكرا كلما كانت النتائج افضل و اسرع 

أفضل سن لتشخيص الطفل أنه يعاني من ضعف سمع هو خلال 6 أشهر الاولي من عمر الطفل .

أشترك معنا لتصلك المقالات الجديدة

بأشتراكك معنا سيصلك رساله على بريدك الالكتروني عند نشر المقالات الجديدة

نتمنى أن يكون المقال قد أعجبكم

Close

نشكرك علي وجودك معنا وأرجوا مشاركه المقال

0
Shares