banner5.png

 

hanan44.png

كيف تسيطر على العض في مرحلة الحضانة أو فترة الإعداد للمرحلة الدراسية

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

يحدث العض تقريبا ُ في كلاً من الحضانة والمنزل حيث يتم رعاية الأطفال الصغار ولتكون ناجحا ً في رعاية الطفل يجب تعرف على الأسباب التي تجعل طفلك يلجأ إلى العض رد الفعل المناسب واتخاذ التدابير اللازمة لمنع المزيد من الحوادث الأخرى.

 

 إذا تكرر العض وعاد بالمشاكل فمن الضروري العم لمنع الآباء على التخلص من ذلك.

لماذا يلجأ الأطفال الصغار إلى العض

العض جزء طبيعي من نمو الأطفال!

·         الرضع والأطفال الصغار ما بين العام الأول والثاني يضعون كل شيء في فمهم ويشعرون بالارتياح بالعض والقضم في مرحلة التسنين.

·         الأطفال الصغار ما بين العام الأول والثاني وفي مرحلة ما قبل المدرسة لا يملكون مهارات لفظية للتعبير الكامل عن أنفسهم.

·         يحقق العض استجابة سريعة ومفاجئة.

·         يواجه الأطفال العديد من العواطف (الايجابية والسلبية) التي يصعب عليهم التعبير عنها والسيطرة عليها أحيانا ً هذه المشاعر بسبب عدة أشياء: الإثارة الزائدة، الإحباط، الإرهاق، الخوف من البعد عن الأشخاص الذي يحبهم، الخ.

كيف يمكن أن أمنع عادة العض

البرنامج الجيد الذي يقابل احتياجات الأطفال ويحتوي على الكثير من المعدات هو المفتاح لتقليل العض!

·         انظر حولك بمنزلك أو بالمركز، هل هناك ما يكفي من المساحات ليتحرك فيها الأطفال بسهولة دون اصطدام كل منهم بالآخر؟

·         هل هناك ما يكفي من الألعاب لكل طفل ليتاح له العديد من الاختيار من بينهما في  نفس الوقت؟

·         هل لديك مخطط كافي من الأنشطة للحفاظ على مشاركة الأطفال واهتمامهم؟

·         الصراع على الألعاب والمساحات الخاصة بكل طفل سبب كافي أن يلجأ الطفل إلى العض.

التعرف على انطباع الأطفال الذي تعتني بهم، ربما يكون الأطفال أكثر رغبة في العض إذا:

·         إذا كانوا أكثر عدوانية

·         إذا كان لديهم صعوبة في التعبير عن مشاعرهم بالكلمات.

ابحث عن النماذج المتعددة للعض

·         هل هناك أوقات معينة من اليوم لصعوبة العض؟ كن على علم بهذه الأوقات.

·         هل ينحصر العض على الأطفال؟ ربما تكون بحاجة إلى التفرقة بينهم قدر الإمكان.

·         هل الألعاب تبدو سببا ً في بعض حوادث العض؟ ريما تكون بحاجة إلى المزيد من (أو مضاعفة) الألعاب حيث يكون أمام كل طفل العديد من الاختيارات في نفس الوقت.

التشجيع على استعمال الكلمات للتعبير عن المشاعر والانفعالات.

·         ساعد طفلك أن يدرك أن الكلمات من الممكن أن تعبر عن المشاعر.

·         ربما تكون بحاجة إلى أن تعلم طفلك بعض الكلمات المناسبة لذلك.

·         الأطفال الذين يمكنهم التعبير اللفظي عن أنفسهم أقل عرضه لاستخدام الهجوم الجسدي.

تمييز السلوك الحسن حين حدوثه.

·         أغلب الأطفال يبحثون عن جذب الانتباه إليهم، فإذا نالوا ذلك من خلال السلوكيات الايجابية سيكون لديهم الدافع للاستمرار في مزيد من مثل هذه السلوكيات.

ما هو رد الفعل الذي يجب على أداؤه؟

تذكر أن من يلجأ على العض يبحث عن مساعدة و/أو جذب انتباه توقع أنه ربما يحدث العض في بعض الأوقات من كل الرضع والأطفال في عمر السنة والسنتين ومهمتك هي التعامل بحرص وتفكير عميق مع هذه المواقف.

·         توقف عن قول "لا"

·         قيم الموقف سريعا ً لتحديد سبب العض، هل الرضيع جائع أم في مرحلة التسنين؟ هل لديك شيئا ً تمنحه الطفل لمضغه؟

·         نظف المنطقة المصابة للمعتدى عليه بالماء والصابون واستخدم الثلج إذا تورمت منطقة العض وقم بإراحة الطفل.

·         تحدث مع من يقوم بالعض واخبره أن "العض يؤذي! وأن الأسنان ليست لعض الأطفال بل هي لمضغ الطعام" فإذا كنت تعتقد أنه لجأ إلى العض لأسباب عاطفية يمكنك أن تقول له " من حقك الانزعاج (محبط، مثار، الخ) ولكن ليس من حقك استخدام العض "واخبره عما يمكن التعبير به في مواجهة هذا الشعور فيما بعد" (يمكنك أن تقول على سبيل المثال: لعبتي! استدعيني وأنا سأقدم لمساعدتك، الخ).

·         إذا كان طفل أكبر عمرا ًيمكنك ن تخبره بالحل الافضل في التعامل.

·         توجيه الطفل لمنطقة أخري ربما قيلولته أو انشغاله بلعبة أخرى أو نشاط آخر وابقى مع طفلك حتى تشاركه النشاط الجديد.

·         انهي رد الفعل بملاحظة ايجابية واعد إليه الطمأنينة بأنك مازلت مهمة له وأنك مازلت تعتني به.

ما الذي يجب أن أعلمه الآباء

دع الآباء أن يكونوا على علم أن العض جزء طبيعي من نمو الطفل واجعلهم على علم بسياسته قبل حدوثه.

والدا الطفل الذي يمارس العض

·         اخبر الوالدين أن الطفل عض شخص ما.

·         التأكيد على شدة أو لطف الحادث.

·         أكد للوالدين أنك تأخذ الحذر من مثل هذه المواقف وأن المزيد من التوبيخ ليس ضروريا ً.

·         إذا كانت هذه مشكلة متكررة فضع مع الوالدين خطة للفعل الذي يجب القيام به بالمنزل.

الوالدين الضحية

·         علم الوالدين بأن الطفل يمارس العض.

·         أكد للوالدين أنك تأخذ الحذر وأنك تتخذ اللازم لمنع المزيد من الحوادث.

·         اشرح لهم خطتك في التعامل مع هذا الأمر.

ولكن ماذا لو فعلت كل ذلك ولم يكن هناك نتيجة؟
ومن عملك كمقدم رعاية، لضمان سلامة جميعالأطفال في رعايتك إذا كان طفل واحد هو تعريض سلامة الآخرين من خلال العض بشكل متكرر لا بد من اتخاذ الإجراءات اللازمة أحيانا ،مهما كان صعبا ومحاولة لإصلاح الوضع ،مهما كان المريض بعد التحدث مع الآباء ، ومن الأفضل انتقال الطفل  لدار رعاية جديد.كما يمكن أن يكون هذا مزعج جدا للطفل وللولدين وهذا ينبغي أن يكون الملاذ الأخير بعد استنفاد كل الاحتمالات الأخرى.

أشترك معنا لتصلك المقالات الجديدة

بأشتراكك معنا سيصلك رساله على بريدك الالكتروني عند نشر المقالات الجديدة

نتمنى أن يكون المقال قد أعجبكم

Close

نشكرك علي وجودك معنا وأرجوا مشاركه المقال

0
Shares