banner5.png

 

hanan44.png

صعوبات البلع عند أطفال متلازمة داون و كيفية التعامل معها

تقييم المستخدم: 0 / 5

تعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجومتعطيل النجوم
 

المبادىء التوجيهيه التى تساعد اولياء الامور فى دعم التغذيه و صعوبات البلع  وتطور حركه الفم بالنسبه للاطفال المصابين بمتلازمه داون وامراض القلب الخلقيه والذين يعاني الاهل من كيفية التعامل مع هذة الصعوبات .

 

 

المحتويات

المقدمه ........................................................................................1

كيف تحدث التغذيه ...........................................................................3

المرحله الفميه ................................................................................4

المرحله البلعوميه .............................................................................5

المرحله المريئيه ..............................................................................5

التنفس والتغذيه ................................................................................5

مبادىء التغذيه الناجحه .......................................................................5

الرضاعه الطبيعيه والرضاعه الصناعيه ....................................................5

التغذيه .........................................................................................6

الاوضاع ......................................................................................6

الاوضاع بالنسبه للاطفال الصغار جدا ......................................................7

الاوضاع بالنسبه للاطفال الاكبر سنا ........................................................8

التغذيه بأعتبارها حدث اوحاله اجتماعيه ................................................... 8

الاعداد لروتين جيد ...........................................................................9

مشاكل التغذيه المرتبطه بالظروف الطبيه والجينيه (الوراثيه)..............................9

مشاكل التغذيه المرتبطه بأمراض الشرايين التاجيه .........................................9

مشاكل التغذيه المرتبطه بمتلازمه داون .................................................... 10

مشاكل التغذيه المرتبطه ب ( CHARGE)................................................10

مشاكل التغذيه المرتبطه ب(DiGeorge).................................................10

ضعف المص ..................................................................................11

الطفل المصاب ب(Disorganised) او لديه لا مبالاه بالتغذيه........................11

انبوبه التغذيه ..................................................................................12

تطور التغذيه الجيده ومهارات التواصل .....................................................14

اللعب بالفم .....................................................................................15

العمل على الاحساس ضمن النشطات اليوميه ...............................................17

تطور احتمال الملمس وتطور اسلوب تقديم الغذاء من خلال الملعقه .......................18

التغذيه بالملعقه .................................................................................18

استخدام اكواب الشرب ........................................................................19

الشرب العادى .................................................................................19

زياده المواد الغذائيه ...........................................................................19

تشجيع التغذيه الذاتيه ......................................................................... 20

الخروج من استخدام الانبوبه .................................................................20

التذوق ..........................................................................................20

تقديم المواد الصلبه ........................................................................... 21

التحدى عن طريق الفم ........................................................................22

يستخدم هذا الكتيب كمرجع منذ 2-3 سنوات كما انه ليس من المتوقع ان تقرأه كامل (من الجلده الى الجلده) ولكنك ستتصفحه وسترى فيه بعض الاسئله التى قد تثار فى عقلك كما انك سترى ايضا بعض الارشادات الخاصه بطفلك الخطوه التاليه لا يقصد بهذا الكتيب ان يحل محل الاتصال المباشر مع فريق التخصصات ولان التغذيه هى واحده من المهام الاساسيه بالنسبه للاطفال حديثى الولاده فتصبح ايضا الرغبه فى اطعام الطفل حديثى الولاده هى واحده واكثر واقوى الاساسيات فى غرائز حديثات الامومه مشاهد تغذيه الطفل المولود حديثا هى تجربه رائعه جدا فالطفل يبحث عن حلمه الثدى او حلمه زجاجه اللبن ويقوم بسرعه بالامساك بها ثم يتبع ذلك سلوك المص ثم البلع ثم التنفس كما ان وتيره التغذيه تتباطىء قليلا بعد ان يستوفى الطفل آلام الجوع الاوليه كما ان النظرات بين الام والطفل والمشاركه فى بعض المحادثات كل هذا من شأنه ان يجعل التجربه مرضيه جدا ولسوء الحظ ليس هذا هو السيناريو المتبع بالنسبه للاطفال المعاقين او المصابين بأمراض القلب الخلقيه (CHD) والتى عادتا يصاحبها مشاكل فى التغذيه ولكى نفهم لماذا يصاب بعض الاطفال بصعوبات فى التغذيه لابد ان نفهم كيف يتم التطور الطبيعى للتغذيه الطبيعيه . 

كيف تحدث التغذيه

على الرغم من ان التغذيه بالنسبه للرضع تبدوا سهله الا ان التغذيه هى عمليه معقده جدا بالنسبه لتسلسل الاحداث حيث تشتمل التغذيه على 26 من العضلات و6 من الاعصاب الرئيسه وكلها تعمل فى الوقت المناسب وبشكل متناسق كما ان التغذيه تشتمل على 3 مراحل .

المرحله الاولى / مرحله الفم

المرحله الثانيه /  مرحله البلعوم

المرحله الثالثه / مرحله المرىء

 

1-    Hard palate / roof of mouth    سقف الحلق / الجزء الصلب اعلى بطانه الفم

2-    Soft palate                             الفم الين او الرخوى

3-    Tongue                                  اللسان

4-    Trachea/windpipe                  انبوبه القصبه الهوائيه

5-    Epiglottis                               لسان المزمار

6-    Larynx/voice box                    الحنجره

7-    Oesophagus/food pipe           انبوبه المرىء التى يمر بها الطعام

اولا المرحله الفميه

هذا هو المكان الذى يعد الفم فيه الطعام والمواد الغذائيه السائله للبلع كما انه من الضرورى ان يعمل كلا من اللسان والشفتين والخدين والفكين وسقف الحلق  معا حتى يتم استخلاص اللبن من حلمه الثدى و ابتلاعها كما انه لابد ان يكون الفم جاهز للبلع وايضا اللسان يتحرك للخلف حيث تتم عمليه البلع اللاارادى .

ثانيا المرحله البلعوميه

المرحله التاليه هى البلع وتتحدد بسلسله متتابعه من الاحداث والحركات المعقده .

  • الجزء الخلفى من اللسان يرتفع لمنع الحليب من الرجوع للفم
  • الفم الرخوى يرتفع للمس مؤخره الحلق بحيث يمنع اللبن من الدخول للانف
  • تقوم العضلات الموجوده فى الحنجره (البلعوم) بنقل اللبن خطوه بخطوه الى المرىء
  • لسان المزمار هو بمثابه الباب الذى يغطى القصبه الهوائيه وعند التنفس يفتح هذا الباب ولكن عند البلع يتم غلقه لثوانى لمنع دخول اللبن الى القصبه الهوائيه وتوجيهه الى المرىء
  • الاحبال الصوتيه تكون قريبه ايضا لحمايه القصبه الهوائيه

ثالثا المرحله المريئيه

اثناء مرور المواد المبتلعه بأمان فى المجرى الهوائى تفتح العضلات فى الجزء الامامى من المرىء لمرور اللبن او السماح له بالدخول كما يتم غلق هذه العضلات حتى لا يرتد الحليب مره اخرى كما تتحرك عضلات المرىء لنقل اللبن الى المعده وعند بدايه المعده هناك صمام يغلق عند مرور المواد المبتلعه الى المعده وهذا من شأنه منع رجوع اللبن والخروج من المعده .

التنفس والتغذيه

التغذيه الناجحه لا تعتمد فقط على رد فعل البلع ولكن تعتمد على التنسيق بين المص والبلع والتنفس كما ان التغذيه هى العمل الشاق بالنسبه للاطفال حيث ان استخدام كل هذه العضلات معا يتطلب ذلك كميه اضافيه من الاكسجين وهذه الزياده فى كميه الاكسجين تؤدى الى تغيرات فى معدل ضربات القلب ومعدل التنفس اى يمكنك القول ان التغذيه هى تمارين تنفسيه يقوم بها الطفل وهذا بدوره يفسر لماذا يصاب الاطفال الذين يعانون من (CHD) بمشاكل متتاليه فى مجال التغذيه .

مبادىء التغذيه الناجحه

الرضاعه الطبيعيه والرضاعه الصناعيه

الرضاعه الطبيعيه هى الطريقه الانسب لتغذيه الاطفال حديثى الولاده كما انه للرضاعه الطبيعيه مزايا عديده وتتطلب الرضاعه الطبيعيه التأكد بشكل تلقائى ان الطفل يحصل على الكميه المناسبه من اللبن والمواد الغذائيه الاخرى التى من شأنها حمايه الطفل من الامراض المزمنه والحاده كما لها من آثار ايجابيه على صحه الام واحيانا يكون هناك عدد من الامهات يرغبن فى الرضاعه الطبيعيه ولكن بسبب بعض المشكلات القلبيه للاطفال لا تتمكن من ذلك كما يمكن تحت اشراف اخصائى التغذيه تعديل شكل الرضاعه بحيث تتناسب مع متطلبات الطفل المريض بالنسبه لبعض الامهات تكون الرضاعه الطبيعيه او الرضاعه الطبيعيه عن طريق (انبوبه التغذيه او بأستخدام زجاجه) ليست هى الخيار الامثل للتغذيه فقد يكون الحل هو حليب الاطفال وتقوم الام بأستشاره اخصائى التغذيه فى ذلك لمتابعه الطفل عن كثب .

التغذيه

لكى ننمو ونتطور نحن جميعنا بحاجه الى السعرات الحراريه الكافيه والمواد الغذائيه التى من شأنها ان تعطينا الطاقه ولسوء الحظ فأن اطفالنا المرضى او الذين ليست لديهم الرغبه فى الطعام او الذين لا يتمكنون من الحصول على التغذيه بشكل صحيح ففى هذه الحالات يقوم اخصائى التغذيه بتقييم نمو الطفل والاحتياجات الغذائيه الخاصه به كما يتم متابعه الطول والوزن بالنسبه للاطفال المصابين (CHD) امراض الشرايين التاجيه لانه فى مثل هذه الحالات يتطلب حصول الطفل على كميه كبيره من البروتين وسعرات حراريه عاليه واذا كانت لديك اى مخاوف بشأن نمو طفلك فيجب استشاره اخصائى التغذيه فى ذلك .

الاوضاع

هناك اعتبار اساسى للتغذيه الجيده هو التأكد من ان الطفل فى وضع جيد اثناء الرضاعه كما ان هناك اربع مبادىء هامه لوضع الطفل فى الوضع الجيد اثناء الرضاعه .

الاستقرار : جسم الطفل يجب ان يكون فى وضع مستقر اثناء الرضاعه

المحاذاه : يجب ان تكون الرأس والرقبه والجسم لاعلى مع المحاذاه

المرونه : يجب ان تكون هناك مرونه فى جسم الطفل

الراحه : الراحه هى امر حيوى بالنسبه للطفل

من الصعب على الاطفال المصابين بأنخفاض فى قوه العضلات الحصول على محاذاه فى الرأس والكتفين والرقبه والجذع او الوركين كما ان القليل من المرونه قد تحسن موقف الطفل وذلك من خلال عقد لاقدام الطفل على الكرسى الخاص بالاطفال كما ان تحديد المواضع المناسبه اثناء الرضاعه يؤدى الى تحسين القدره على التغذيه والتحكم فى البلع ويؤدى الى تحسين افضل للامتصاص من خلال قوه وتنظيم الحركات كما يمكن استخدام تقنيات العلاج فى تحفيز وزياده قوه العضلات وهنا بعض الطرق المقترحه لتحديد الاوضاع المناسبه للتغذيه .

الاوضاع بالنسبه للاطفال الصغار جدا

 

طريقه الامساك بطفل صغير جدا

الامساك بالطفل بهذه الطريقه هى المناسبه بالنسبه للاطفال الصغار جدا حيث انها تؤدى الى التواصل الكامل مع جميع اجزاء الجسم والاستقرار التام كما ينبغى الحرص على وضع الراس وعدم الضغط على منطقه الصدر وبدلا من ذلك يمكن اخذ راحه بين الفترات كما ان الاستقامه فى منطقه الظهر ستكون مطلوبه بالنسبه للاطفال الذين يعانون من البصق والتقيؤ للاعلى كما يمكن تحقيق ذلك من خلال منشفه (فوطه) ملفوفه او وساده توضع تحت ظهر الطفل  

 

وضع الطفل فى وضع مواجه مباشره لوجه الام

هذا الموقف يوفر للطفل الاستقرار كما يحافظ على وضع الرأس والجسم كما يوفر فرصه للتواصل والتفاعل بين الام والطفل ولابد من وضع ذراعى الطفل للامام هذا من شانه ان يسهل البلع كثيرا كما يمكن للام الامساك بهذا الوضع للامام بشكل تدريجى كما انها تستطيع عمل ذلك بذراع وتمسك بزجاجه اللبن بالذراع الاخرى .

الاوضاع الجيده للتغذيه بالنسبه للاطفال الاكبر سنا 

وضع الطفل فى الوضع الرأسى هذا سيسهل رؤيه الطفل للمواد الغذائيه المقدمه له مما يساعد على الاستقرار كما انه من المهم جلوس الطفل بشكل مستقيم على مقعد مريح مما يشجع على وضع الرأس والجذع والذراعين كما يمكن استخدام اى مدعمات اضافيه لاستقامه وضع الطفل كما يمكنك استشاره طبيب التغذيه فى ذلك وتتوفر مجموعه متنوعه من المقاعد الخاصه بالاطفال لدعم الطفل اثناء الرضاعه .

التغذيه بأعتبارها حدث اوحاله اجتماعى

عندما كنا نطعم الاطفال الطغار فكنا نحملهم بالقرب منا ونغنى لهم ونتحدث معهم ونقوم بتجديفهم ونحن ايضا نتمتع بأحساس القرب منهم ذلك الاحساس من شأنه ان يؤدى الى عاطفه ايجابيه قويه تسهم فى خلق علاقه هى التى تشعر الطفل بالامان فيجب علينا ان لا نهتم فقط بالتغذيه بل نهتم ايضا بالسياق الاجتماعى ولسوء الحظ عندما يكون لدينا طفل مصاب بصعوبات فى التغذيه هذا قد يؤدى الى التركيز على التغذيه ونسيان الجانب الاجتماعى بل وزياده القلق والتوتر حول تغذيه الطفل والسعرات الحراريه المطلوبه لابد ان نعلم ان لهؤلاء الاطفال احتياجاتهم العاطفيه ايضا مثلهم مثل الاطفال الاسوياء فينبغى علينا النظر للطفل اثناء تناول وجباته والحديث معه كما يمكن مشاركه الاهل والاصدقاء فى ذلك .

بعد وجود  Clionaفى المستشفى لفترات طويله كان من الرائع ان تجلس معنا على الطاوله بالرغم من انها غير قادره على تناول الطعام عن طريق الفم وسيتم ذلك بعد اجراء عمليه جراحيه لها .

الاعداد لروتين جيد

بالنسبه للاطفال الاكبر سنا يمكن جلسهم على طاوله الطعام حتى ولو لم تأكل اى شىء مما يساعد على التواصل الاجتماعى للطفل كما ان الاطفال فى سن مبكره يتعلمون تناول الطعام عن طريق الملاحظه فيمكنك انشاء روتين للطفل عن طريق اللغه والتمتع بالوجبات الغذائيه لا يهم اذا كان الطفل لم يتناول الطعام فى نفس الوقت مع العائله وينبغى ان نشجع انشطه التغذيه مثل التذوق والتغذيه  الذاتيه الى اقصى حد ممكن وايضا المحادثه مع الطفل اثناء تناول الوجبات مره اخرى لا يجب التركيز على الوسائل والطرق التى يتناول الطفل بها الطعام ولكن يجب التركيز على التفاف الاسره مع بعضها البعض واقامه المحادثات المشتركه فيما بينهم كما ان تأسيس روتين لتعلم الطفل تناول الطعام والشراب هو جزء هام من الحياه اليوميه .

مشاكل التغذيه المرتبطه بالظروف الطبيه والجينيه (الوراثيه)

مشاكل التغذيه المرتبطه بأمراض الشرايين التاجيه (CHD)

انخفاض القدره على التحمل : الاطفال المصابين بأمراض الشرايين التاجيه يشعرون بالتعب بسهوله قبل الانتهاء من عمليه التغذيه كما ان الاطفال يشعرون بالامتلاء بسرعه اكبر .

انخفاض اليقظه : قد يكون الاطفال مرهقين جدا لدرجه ان ينامون بمجرد بدء التغذيه .

ضعف القدره على المص : حتى اذا كان الطفل يعانى من مشكلات فى اللسان او الشفتين او الفكين فهو يعانى ايضا من عدم وجود القوه الكافيه التى تمكنه من الامتصاص للتغذيه .

المص القصير مع الرشقات الناريه : وهناك مشكله شائعه عند الاطفال هى المص لفتره قصيره ثم التوقف لفتره ثم البدء مره اخرى فى المص وهكذا عده مرات مما تستغرق عمليه التغذيه فتره طويله وبالرغم من ذلك لا يتمكن من انتهاء عمليه التغذيه بشكل كامل .

التنفس : قد يدخل الطعام عن طريق الخطأ فى القصبه الهوائيه مما يؤدى الى سماح صوت صاخب ورد فعل السعال الشديد بالنسبه للاطفال الذين يعانون من امراض (CHD) يمكن التنسيق بين البلع الغير صحيح والتنفس حيث انه يحدث السعال الشديد نتيجه صعوبه التنفس اثناء التغذيه وقد يكون التنفس خطير عندما لا يحدث السعال او الهمهه لانه قد يصيب الطفل بألتهاب رئوى وقد يكون لهؤلاء الاطفال واحده او اكثر من هذه الصعوبات بصرف النظرعن المشاكل الممثله بالنسبه للطفل فقد تكون التغذيه طويله وصعبه وقد تكون مؤلمه .

تقول  Sean كنت اريد بشده الرضاعه الطبيعيه ولكننى بكيت كثيرا عندما اخبرنى الطبيب اننى لم اتمكن من ذلك بسب حاله القلب الصحيه بالنسبه للطفل .

بالاضافه الى مشاكل القلب التى يعانى منها هؤلاء الاطفال يشخص الطبيب لهم مشاكل اخرى فى التغذيه .

مشاكل التغذيه المرتبطه بمتلازمه داون

الاطفال المصابين بمتلازمه داون يعانون من ضعف فى قوه العضلات ليس فقط عضلات الذراعين والساقين بل وايضا فى عضلات الوجه والرقبه والفم مما يؤدى للعديد من المشكلات المرتبطه بالتغذيه مثل .

  • صعوبه الاعتماد على الثدى او الحلمه
  • قد يكون الفم اقل تنبيها لاستعداد للتغذيه
  • ابتلاع الهواء مما يؤدى الى آلم فى البطن وعدم الراحه اثناء الرضاعه
  • فقد الاهتمام بالتغذيه قبل الانتهاء من عمليه التغذيه
  • مشاكل الانتقال بالتغذيه الى الملعقه والمواد المختلفه الاخرى

Matthew هو شخص مصاب بمتلازمه داون ويقول بسب هذا المرض كنت اعانى من مشاكل فى المص من اليوم الاول فى الرضاعه الطبيعيه

مشاكل التغذيه المرتبطه ب( CHARGE)

الاطفال المصابين CHARGEيعانون من عدم اتساق بين العضلات اثناء البلع مما يؤدى الى دخول اللبن الى القصبه الهوائيه اثناء البلع .

مشاكل التغذيه المرتبطه ب(DiGeorge)

الاطفال المصابين ب  DiGeorgeتكون لديهم صعوبات فى التغذيه بالاضافه الى مشاكل القلب التى يعانون منها وهذا يشتمل على .

  • وجود مشاكل فى عضلات الفم من شأنها ان تمنع الفم الرخوى من غلق الفم اثناء البلع مما يتسبب فى تدفق الحليب الى الانف
  • مشاكل التنسيق بين العضلات اثناء البلع مما يؤدى الى مشاكل فى القصبه الهوائيه
  • حدوث القىء او الارتجاع المريئى المعدى بالاضافه الى مشاكل التغذيه الاخرى
  • مشاكل الانتقال الى التغذيه بالملعقه او المواد الغذائيه الاخرى 

ضعف المص

هناك العديد من الطرق التى تؤدى الى تحسن مص الطفل :.

  • تأكد من وضع طفلك فى وضعيه جيده
  • لا تطعم طفلك وهو فى وضعيه الاستلقاء لان ذلك من شأنه ان يجعل المص اكثر ضعفا كما انه قد يؤدى تدفق اللبن الى القناه السمعيه مما يؤدى الى التهاب الاذن وتذكر ان الفم يكون دائما اقل من الاذنين
  • اذا استخدمت زجاجه الرضاعه  فلابد ان تختار الزجاجه ذات الحلمه المناسبه للطفل
  • تأكد من ان الحلمه فى الوضع الصحيح بالنسبه للسان الطفل وليس تحت اللسان
  • يجب ان تكون الشفاه على اتصال تام مع الثدى
  • اذا كان طفلك يعانى من انخفاض فى قوه العضلات فيجب ان يكون وضع الخدين للامام وغلق الشفاه بأحكام على الحلمه
  • يمكن دعم الفك عن طريق وضع السبابه على خد الطفل والاصبع الثالث تحت الفك مما يساعد على التقليل من حركه صعود وهبوط الفك  
  • عدم تكبير حلمه زجاجه الرضاعه او اضافه ثقوب بها مما يؤدى الى تدفق سريع للبن ويؤدى الى مشاكل التنفس  وقد يتسبب ايضا فى وضع اللسان فى وضع خطأ قد يندفع اللسان للامام لوقف تدفق اللبن مما يؤدى التى انخفاض مهارات التغذيه لدى الطفل وتؤثر على تطور الكلام

اذا كان لديك اى مخاوف بشأن تغذيه طفلك عن طريق الفم او المص الضعيف يمكنك استشاره معالج اللغه والكلام الذى يمكنه ان يقيم مهارات التغذيه عن طريق الفم ووضع برنامج فردى خاص بالطفل .

الطفل المصاب ب (Disorganised) او لديه لا مبالاه بالتغذيه

يمكن تمييز هذه المشكله عن طريق واحده او اكثر من الملاحظات التاليه .

  • الطفل لا يكون فى وضع الاستقرار اثناء الرضاعه
  • عدم الاستقرار فى المص حيث انه يمص ثم يتوقف ثم يمص مره اخرى وهكذا
  • تشتت الطفل من قبل الاصوات حوله
  • الاصابه بالاحباط والصراخ الشديد اثناء الرضاعه 

التقنيات التى يمكن ان تساعدك تشتمل على  :

1-    تأكد من جوع طفلك حيث ان الاطفال الذين تتم تغذيتهم عن طريق الانبوبه فى بعض الاحيان تكون لديهم صعوبه فى التعرف على الجوع لذلك يجب استشاره اخصائى التغذيه حول توقيت وحجم التغذيه المطلوبه

2-    وضع الطفل امر بالغ الاهميه حيث يجب وضع الطفل بشكل مريح

3-    بيئه التغذيه نفسها بما ان جميع الاطفال تختلف عن بعضها لذلك يجب ان تلاحظ ما اذا كان الطفل يحب تناول التغذيه فى حجره هادئه اومع وجود ضوء خافت او استخدام الموسيقى او الغناء اى لابد ان تلاحظ التغييرات التى تؤثر على طفلك

اذا كان لديك اى اسئله او قلق بشأن تغذيه الطفل عن طريق الفم يمكنك مناقشه معالج الكلام واللغه فى مزيد من التفاصيل . 

انبوبه التغذيه

التغذيه عن طريق الفم هو الاسلوب الامثل لتوفير الدعم الغذائى للاطفال الرضع واحيانا يصبح من الضرورى التغذيه مباشره فى المعده او عن طريق القناه الهضميه بواسطه انبوب كما ان الاطفال يحتاجون الى التغذيه الجزئيه او الكليه عن طريق انبوب بسبب مهارات التغذيه السيئه كما تستخدم انبوبه التغذيه عندما يكون هناك انخفاض القدره على تحمل التغذيه مع تزايد الاحتياجات الغذائيه او فى بعض الحالات يكون هناك نقص ملحوظ فى الوزن بسبب مرض مزمن وايضا الاطفال المصابين بأمراض الشرايين التاجيه كما ان انبوبه التغذيه تكون من الامور الصعبه جدا بالنسبه للاهل حيث يتم تقييم حاله الطفل واستخدامه لانبوبه التغذيه من قبل فريق متعدد التخصصات ويجب النظر من قبل الاهل للمتطلبات النفسيه والاجتماعيه والعاطفيه بجانب المتطلبات الغذائيه .

لقد كانت لى فى البدايه ولكن يوجد هناك انبوبه التغذيه ويجب تقبلها وبعد بضعه ايام كنت افعل كل ما يغذى نفسى " اذا كنت مثلى فأتمنى ان تعرف ما الذى عليك فعله "

هناك عده انابيب متنوعه مستخدمه ويتوقف اختيارها على الحاله الطبيه للطفل والمده المتوقعه لاستخدامها كما ان انبوبه التغذيه تدرج فى واحده من الثلاثه اجزاء فى الجهاز الهضمى

1-    انبوبه (Ng) انفى معدى توضع اسفل الانف الى المعده

2-    انبوبه المعده تصل مباشره للمعده

3-    انبوبه (Jejunostomy) تصل مباشره الى الامعاء الدقيقه يمكن استشاره فريق طبيى فى ذلك

اولا انبوبه (Ng)

هناك نوعان شائعان فى الاستخدام :-

  1. 1.انبوبه بوفينيل الكلوريد( PVC) هذه الانبوبه تستخدم فى التغذيه قصيره المدى تستخدم لمره واحده فقط ويتم تغييرها كل سبعه ايام.
  2. 2.انبوبه البولى يوريثين احيانا تسمى انبوبه (الحرير) تستخدم فى التغذيه طويله المدى كما يتم تغيير هذه الانبوبه لمنع مخاطر التلوث الجرثومى والمواد الموجوده فى الانبوبه من عصارات المعده .

ثانيا انبوبه Gastrostomy

تصنع هذه الانابيب من السيليكون وهناك ثلاثه انواع رئيسيه منها

  1. 1.انبوبه (PEG) والتى يتم دخولها للمعده عن طريق الجلد من خلال المنظار دون الحاجه الى عمليه جراحيه كامله وتظل فى مكانها حتى مرور عامين .
  2. 2.قسطره Malecot/Foley هذا النوع من الانابيب المعديه يتم من خلال عمليه جراحيه وتظل فى مكانها من 3-4 شهور ثم بعد ذلك يتم تزودها ب (MIC-KEY) .
  3. 3.انبوبه تكون على سطح الجلد وتسمى (MIC-KEY) يتم تغييرها من 3-4 شهور وتكون مثبته على سطح الجلد تشبه الزر كما لابد من غسل الجلد الموجود حول مكان الانبوبه بمطهر حتى نمنع حدوث القرح .

اذا كنت تشعر بالقلق من استخدام هذه الانابيب  فيجب ان تعلم ان تغييرها يتم من خلال الطبيب او الممرضه المدربه كما ان الانابيب الاكثر شيوعا هى بحجم من 8-15 FG كما ان هناك مقاسات اخرى باكثر من حجم حسب سن الطفل .

نماذج لانابيب التغذيه

دور اختصاصى التغذيه هو الذى يحدد الطريقه الامثله للتغذيه وطريقه تركيبها والمدى الزمنى لاستمرار التغذيه بها كما ان كل طفل يختلف فى تغذيه عن الطفل الاخرحيث ان بعض الاطفال تتم تغذيتهم عن طريق قرص دوائى والبعض الاخر عن طريق حقنه اى ان الطبيب هو الذى سيحدد الطريقه الملائمه للتغذيه .

التغذيه عن طريق قرص للبلع

يتم تناول الوجبات 4-8 مرات فى اليوم وكل وجبه تستغرق من 15-30 دقيقه كما ان هذا النوع من التغذيه يشبه التغذيه الطبيعيه فى الاكثر ملائمه والاقل تكلفه كما انها تعطى الطفل حريه الحركه كما انه ليس من الضرورى فى هذا النوع وضع الطفل فى حقيبه التغذيه .

التغذيه المستمره بالتنقيط

يتم تناول هذا النوع من التغذيه على مدار اليوم كل وبخاصه خلال ساعات الليل من 8-10 ساعات لدى الاطفال الذين يعانون من صعوبات فى تناول التغذيه عن طريق الفم .

تحديد وضع الطفل اثناء التغذيه عن طريق الانبوبه

يجب وضه الطفل فى وضع مريح مع اعطائه احساس الدفء والتهدئه كما لابد من اعطائه لمسات ايجابيه تساعد على تحفيز الثدى لانتاج اللبن اذا كانت الرضاعه طبيعيه فيجب تحفيز الطفل على مص اللبن كما ان الوضع الهادىء يعطى الطفل استمتاع بالمص ولابد من وجود محادثات بين الام والطفل اثناء التغذيه لانها هى اساس تطور ونمو اللغه عند الطفل فيما بعد .

 

NB  مستعده للمساعده وخاصه عند بدايه استخدام تقنيات التغذيه عن طريق الانابيب

" لقد كنت فى حيره قويه للبت فى ذلك كما ان الاطباء قامو بأقناعى لان ذلك سيكون ضرورى كما اننى آمل التخلص من ذلك فى المستقبل القريب "

تطور التغذيه الجيده ومهارات التواصل

الاطفال المصابين بمتلازمه داون مع جحوظ (برز) اللسان

غالبا ما يكون الاباء قلقون جدا بسب اصابه ابنائهم بمتلازمه داون وما يتبعها من بروز اللسان وكبر حجمه مما يشجعهم على تلقى النصيحه التى قد لا تفيد وتجعل الامر اكثر سوءا ولكن الان يجب علينا تصحيح المعلومات بشأن متلازمه داون حيث ان الاطفال المصابين بها لاتكون السنتهم كبيره فى الحجم بل حجم الفم نفسه صغير جدا مع ضعف فى عضلات اللسان تماما مثل جميع العضلات الموجوده فى الجسم حيث يتم تحسين عضلات اللسان مع عضلات الجسم  كما يتم تعليم الطفل تناول الطعام عن طريق الفم وتدريب اللسان كما انه من المهم ايضا معرفه الاوقات التى يتم فى برز اللسان على سبيل المثال اذا كان الطفل يعانى من البرد ولا يستطيع التنفس من الانف او عندما يكون متعب كما ان لتعليم الطفل المهارات الجديده يستغرق ذلك وقت طويل مثل الجلوس اذا كان الطفل يعانى من زياده فى جهد الجهاز التنفسى وذلك فى الاطفال المصابين بامراض الشرايين التاجيه كما انه افضل علاج لجحوظ اللسان هو تناول الغذاء عن طريق الفم واللعب عن طريق الفم .

اللعب بالفم

يتعلم الاطفال عن كل شىء عن العالم من خلال الفم حيث انك اذا اعطيت الطفل لعبه سيضعها مباشره فى فمه حتى يتعرف عليها فيتعرف على الحجم والشكل والاذواق من خلال الفم وايضا ممارسه مهارات مثل المضغ والمص والعض مما يسهل الانتقال من الحلمه الى استخدام الملعقه ومن تناول الاطعمه السهله الى تناول الاطعمه الاكثر تماسكا مما يساعد فى ممارسه المهارات والحركات اللازمه لتطور اللغه والكلام فيما بعد من الجدير بالذكر انه لدى بعض الاطفال المصابين بامراض الشرايين التاجيه لا يحدث هذا التطور بشكل تلقائى حيث انهم لديهم ضعف فى العضلات مع عدم التنسيق فيما بينها كما هو الحال فى اطفال متلازمه داون حيث انهم اقل عرضه للحديث مع الاخرين والاقل تحفيزا فى حركات الفم كما ان هؤلاء الاطفال تكون لديهم خبره سلبيه وغير ساره لحركات الفم كما انه من الممكن تشجيع الاطفال الذين يتناولون التغذيه عن طريق انبوبه التغذيه كما يحاول الاباء ان تشارك بنشاطات لتطبيع التغذيه الروتينيه وتطور مهارات الطفل عن طريق الفم مما يساعد فى تشجيع حركات الفم واختيار اللعب المناسبه وتشجيع الطفل على استخدامها بشكل صحيح .

البنود التى يمكن استخدامها لهذا النوع من اللعب تشتمل على :-

 

  • الطفل يستخدم اول لعبه وهى اصابع اليدين والقدمين مما يساعده على تطور الحس لدى اليدين والقدمين ويساعد ايضا فى التحفيز الشفهى .
  • يمكن استخدام الالعاب اللينه من المطاط ذات الاسطح الملساء التى يمكن للطفل وضعها فى فمه كما لابد من اختيار الالعاب التى تشجع الطفل على المضغ والعض مثل حيوان مطاطى بذيل طويل والحيوانات ذات انوف وآذان مدببه لا تنتظر بدأ طفلك فى التسنين لادخال هذه الالعاب لابد من ادخالها قبل ذلك لتساعد الطفل على تطور الحس لدى فم الطفل وتكون لديه الخبره بأحساسات مختلفه داخل الفم .

 

  • العب مع طفلك وانظر معه للمرآه واسأله اين انفك ؟ واظهرت الابحاث ان استخدام المرآه فى اللعب مع الطفل يزيد من محاولاته لصنع الاصوات .
  • استخدام الملاعق المصنوعه من البلاستيك والمطاط اللين يساعد الطفل فى الامساك بالملاعق بسهوله واعطائه فكره كامله عن التغذيه الذاتيه .
  • لا تنتظر حتى ظهور اسنان الطفل يمكنك تدريب الطفل على تدليك اللثه ومحاوله ادخال فرشاه الاسنان .
  • استخدام الالعاب القطيفه ذات الانوف البارزه التى تساعد الطفل على المص كما انها توفر التحفيز البصرى والسمعى .
  • الالعاب التى يمكنها الاهتزاز يمكن استخدام عضاضه للاطفال الذين تم ظهور اسنان لديهم واستخدام اخرى للاطفال الذين لم تظهر لديهم اسنان مما تشجع الطفل على نمو الوعى الحسى لديه .
  • لا تقوم بسرعه بتنشيف بقايا الطعام من على وجهه وفم الطفل لانها تعطيه بعض المعلومات الحسيه التى تؤدى الى حركات الفم مثل الصفع ومص الشفاه 
  • استخدام الالعاب فى الفم يساعد فى اثاره الاهتمام بالاضافه الى اللمس والتقبيل على الوجه كما يجب التأكد من تطور جيد لحركات الفم من خلال  الوجنتين والشفتين كما يجب تجنب تطور فرط الحساسيه .

 

العمل على الاحساس ضمن النشاطات اليوميه

يمكن مساعده الاطفال الذين يعانون من صعوبات حسيه من خلال الانشطه اليوميه الممتعه التى توفر الفرصه لادخال المدخلات الحسيه للطفل على سبيل المثال 

  • اثناء ارتداء وخلع الملابس يمكن للطفل استكشاف عناصر مختلفه من الملابس وتعليم الطفل ايضا كيف يمكن سحب الملابس على رأسه ليرتديها .
  • ومن خلال الاستحمام يمكنك تقطير المياه على وجه طفلك لتشجعه على اللعب مع المياه
  • بعد الاستحمام اذا كان الطفل يتحمل هذا فيمكنك تنشيف وجهه وجسمه .

الاعداد للتغذيه

بالنسبه للاطفال الصغار جدا والرضع لابد من التأكد من ان الطفل لا يعانى من حساسيه زائده من الضجيج اوالضوء كما يمكن التحقق من ذلك من خلال اغلاق اجهزه الراديو واطفاء المصابيح الفلوروسنت ونطلب من الاخرين الزام الهدوء وعدم الحديث بصوت عالى بجانب الطفل كما يمكن لمعالج اللغه والكلام تقديم التوجيه المهنى للانشطه التى من شأنها مساعده الاطفال الذين يعانون من صعوبات حسيه واهم شىء بالنسبه لهذه الانشطه هو المرح اثناء أدائها .

تطور احتمال الملمس وتطور اسلوب تقديم الغذاء من خلال الملعقه

الاطفال الذين يتناولون التغذيه عن طريق الفم :-

ادخال التذوق

استخدم الاساليب السابق شرحها فى اللعب بالفم كما ان الاطفال الذين يتمتعون بوضع الالعاب  فى فمهم تتطور لديهم مهارات التغذيه ولكن بعض الاطفال يكرهون هذه الانشطه اذا كان لديك طفل يتفاعل سلبا فيمكنك الحد من مرات التذوق فى التغذيه .

ادخال المواد الصلبه

يجب ان تكون الاطعمه الاولى للطفل مهروسه وناعمه ولا يوجد بها اى كتل مثل الارز والفاكهه والخضروات المهروسه كما ينبغى ادخال الاطعمه الجديده بشكل تدريجى مثل الحبوب والبقسماط ويجب اطعامها للطفل من خلال الملعقه احيانا قد يرفض الطفل هذه الاطعمه فى البدايه فيمكن الامتناع عن اعطائها لهم لفتره ثم تقدمها مره اخرى فالاطفال تختلف ذاكره التذوق لديهم عن البالغين لذلك يجب اختبار كل الاطعمه الجديده .

التغذيه بالملعقه من (4-6 اشهر)

لابد من عدم تأخير تناول الاطعمه عن طريق الملعقه بسبب المشكلات القلبيه او بسبب متلازمه داون فأن هذا القرار مشترك بين الاهل وطبيب التغذيه واللغه والكلام وغالبا ما يتم الاعتماد فى ذلك على الوزن وليس العمر الزمنى وفى هذه المرحله نعتمد على الكيف وليس الكم اى انه لابد من تقديم كميه من الطعام صغيره وعند تقديم الملعقه لاول مره يجب عمل ما يلى :..

  • حاول ملامسه كل جزء من اجزاء الفم عن طريق الملعقه ثم وضع الملعقه على الشفاه السفلى .
  • لا تفرغ الملعقه فى فم الطفل وتسحبها للخارج يجب ان تنتظر حتى يغلق الطفل شفتيه ويحاول مص الطعام خصوصا بالنسبه للاطفال متلازمه داون الذين يعانون من ضعف فى العضلات .
  • من المعتاد للطفل ان يدفع الطعام للخلف بلسانه فالطفل يستخدم نفس الحركات التى يستخدمها عند الرضاعه من الزجاجه او عند الرضاعه الطبيعيه قد يقوم الطفل بتحريك الطعام للامام والى الخلف لا تقلق فى ذلك يمكنك اليسطره على المواد الغذائيه من الملعقه وتمررها الى الخلف بدلا من الامام عندما يكون الطفل مستعد يمكنك ان تعطيه طعام سميك قليلا استعدادا لمضغه .

استخدام اكواب للشرب

يمكن استخدام الاكواب من خلال الشهر( 2 )من استخدام الملعقه مما يساعد فى تطورعضلات الفك والخدين والشفتين واللسان كما ان تدفق السوائل من الكوب يكون من الصعب السيطره عليها فى البدايه  فى هذه الحاله ينصح اخصائى التغذيه واللغه والكلام تقديم سوائل سميكه قليلا

الشرب العادى

يمكن ان يحدث بعد مرور (2) شهرا بعد الشرب من الكوب والشرب يساعد فى تحسين قوه العضلات كما يساعد فى تدريب اللسان والشفتين والفك ويساعد الفم على حدوث تقلص او تقلص اللسان كما يمكن للطفل شرب اللبن من العلبه المعده له وايضا العصائر ويمكن البدء بشرب كميات قليله ثم يمكننا تزويدها للطفل كلما امكن ذلك اما بالنسبه للاطفال الذين لديهم صعوبات فى شرب السوائل يمكنك الاستمرار فى اعطائهم سوائل بسيطه .

زياده المواد الغذائيه

تناول المواد الصلبه من المهم بالنسبه للاطفال سواء للتغذيه او لتطور مهارات الحركه للفم ففى الكثير من الاطفال الذين لديهم ضعف فى العضلات يفضلون المواد اللينه مثل الزبادى كما انه لابد من زياده سمك المواد الغذائيه وبشكل تدريجى مما يساعد فى تطور مهارات حركات الفم مثل المضغ والعض وقد تساعدك بعض الخطوات التاليه :..

  • ادخال مواد ونكهات جديده فى وقت مبكر
  • اضافه بعض الاضافات للمواد لجعلها اكثر سمكا مثل الخبز والبسكويت بحيث لا تكون هذه الاضافات بها كتل وتتسبب فى اختناقات للطفل
  • الانتقال الى الاطعمه المهروسه جيدا ثم الى الاطعمه المفرومه

تذكر لابد من عدم خلط مواد كتليه مثل الخضار والفاكهه الكبيره للمواد السائله

تشجيع التغذيه الذاتيه

التغذيه بالاصابع

يمكن تناول بعض الاطعمه عن طريق الاصابع مثل الاطعمه المهروسه والمفرومه وايضا مثل البقسماط والبسكويت تسهل على الطفل العض والمضغ مثل الخضار المطبوخ والثمار الناضجه وشرائح الجبن وساندويتش اللحم والخبز .

التغذيه بالملعقه

وهنا لابد من تشجيع الطفل على التغذيه بالملعقه ويقوم بها بنفسه مما يسهل مهارات التغذيه فى المستقبل كما اننا نتوقع الكثير من الفوضى فى ذلك .

المعدات

هناك مجموعه متنوعه من المعدات التى تساعد الطفل على تناول الاطعمه بقدر من الاستقلال وتشتمل على ادوات المائده والاوانى و الكؤوس .

ادوات المائده  / هناك بعض ادوات المائده تحتوى على زاويه تمكن الاطفال الذين لديهم صعوبات فى التنسيق بين الحركات ان يصبح اكثر استقلاليه كما ان هذه الادوات يمكن ان تكون بلاستيكيه او معدن وتختلف فى الوزن سواء ثقيله او خفيفه .

الاوانى / يمكن استخدام الاوانى الغير عميقه ليسهل على الطفل استخدامها وايضا يساعد فى عدم انزلاق الطعام على الطاوله .

الكؤوس / هناك ايضا مجموعه متنوعه من الاكواب التى تساعد الطفل على الشرب حيث تكون مدعمه بأغطيه خفيفه اولها يدين للامساك بها مما يساعد الطفل على الشرب منها دون رفع الكأس .

للخروج من استخدام الانبوبه

التذوق

يمكن لفريق متعدد التخصصات اذا كان الطفل ليس لديه مشكله البلع ان يسمح بتذوق المواد الغذائيه التى من شأنها ان تساعد الطفل فى التغذيه عن طريق الفم بالرغم من ان الطفل لا يستطيع ان يأخذ ما يكفيه لتلبيه احتياجاته الغذائيه .

اقتراحات لادخال تذوق المواد الغذائيه

  1. بعض الاطفال الذين يتناولون التغذيه عن طريق الانابيب لم تكن لديهم خبره تناول الطعام والشراب فى الفم من قبل لذلك يجب تناولها ببطء لان الامر بالنسبه لهؤلاء الاطفال غير مريح او حتى مخيف  .
  2. يجب ان تستمع لاى اشارات توتر يظهرها الطفل مثال "لا تحاول الجرى قبل ان تتعلم المشى".
  3. كما يمكن للطفل ان يغمس اصبعه فى وعاء اللبن ويتذوقه فيستطيع الطفل تذوق قطرات اللبن بدلا من التدفق الكامل للبن اثناء الرضاعه الطبيعيه مما يساعد على تحفيز انتاج اللبن .
  4. بالنسبه للاطفال الاكبر سنا يمكنك استشاره اخصائى التغذيه فى ذلك كما يمكن فى البدايه تحفيز الشفاه السفلى عن طريق وضع كميه قليله من الطعام المهروس عليها والانتظار حتى يمتصها الطفل عن طريق الاصابع ثم يمكنك استخدام الملعقه بعد ذلك

تقديم المواد الصلبه

احيانا يتم تقبل المواد الصلبه اكثر من السوائل بالنسبه للاطفال المصابين بأمراض الشرايين التاجيه وفى بعض الحالات يتم تقديم المواد الصلبه فى وقت سابق من الوضع الطبيعى اما الفطام بالنسبه للاطفال الاكبر سنا و الذين يعانون من امراض الشرايين التاجيه يكون مثل الاطفال الذين يتغذون بدون استخدام الانابيب 

تحدى تناول التغذيه عن طريق الفم بدلا من استخدام الانابيب

يعتمد قرار الانتقال من التغذيه عن طريق الانابيب الى الفم بالنسبه للاطفال الذين يعانون من امراض الشرايين التاجيه على اجراء عمليه جراحيه ناجحه بعض الاطفال ينتقلون بسهوله الى التغذيه عن طريق الفم بمجرد استطاعته المص وتذوق المواد الغذائيه والبعض الاخر تكون لديه صعوبه بالغه فى ذالك وخاصه فى اطفال متلازمه داون .

تناول جاك الطعام بشكل افضل عندما كان فى المنزل اعتقد انه كان اكثر قدره على الاسترخاء بجانب الروتين اليومى مما يجعل الامور افضل .

واحد من الاسئله الاكثر شيوعا هو ما هو الوقت المستغرق للانتقال الى التغذيه عن طريق الفم ؟ فالاجابه هى الاصعب بالنسبه للاهل حيث ان هناك بعض الاطفال ينتقلون بشكل اسرع والامر لا يستغرق اكثر من اسابيع وربما ايام والبعض الاخر قد يستغرق شهورا وقد تصل الى سنه كامله وهناك بعض العوامل الاساسيه التى تساعد الطفل فى الانتقال الى التغذيه عن طريق الفم وهى التدرج فى حجم الانبوبه المستخدمه كما انه لابد من الحفاظ على وقت التغذيه و الاسترخاء الممتع فى ذلك فبمجرد حدوث عيد الميلاد الاول للطفل يكون استغنى عن الانبوبه مما يثير قلق الاهل بشأن متطلبات التغذيه للطفل كما ان الطفل يتناول من 50% او 60% او 70% من الاحتياجات الغذائيه عن طريق الفم مما يؤكد على تحدى الانتقال الى تناول الطعام عن طريق الفم .

فى النهايه يركز Eibhleann على القضيه نفسها وهى الانسحاب من استخدام الانابيب 3 مرات خلال اليوم الواحد وزياده التغذيه عن طريق الملعقه من خلال خلط الطعام المهروس مع اللبن .

التحدى عن طريق الفم

التحدى عن طريق الفم هو ايقاف انبوبه التغذيه وتناول المواد الغذائيه عن طريق الفم كما لابد ان يكون هناك تداخل بين فريق متنوع من التخصصات والاهل لاتمام ذلك ولابد من اتمام العوامل التاليه للوصول الى هدف التغذيه .

  1. 1)يجب ان يكون الطفل فى استقرار طبيى كامل لهذا التحدى
  2. 2)يجب ان يكون الطفل فى حاله غذائيه ممتازه اى لا يكون هنك نقص كبير فى الوزن
  3. 3)كما يجب ان يكون نمو الطفل سليم وتكون مهارات التغذيه لديه سليمه

عندما يتم استيفاء هذه المتطلبات هنا يكون التحدى مناسب كما ان بعض الاهل يفضلون اجراء التحدى فى المستشفيات والبعض الاخر يفضل البيئه الطبيعيه فى المنزل وفى كل الاحوال سيتم مناقشه ذلك فيما بعد .

 انظر الى الخلف كيف كانت تتم عمليه تغذيه Ailbhe كانت سيئه جدا وبعد اجراء عمليه جراحيه له فى القلب انظر كيف يأكل الان لم كنت اعتقد ذلك ابدا  .

 

 

أشترك معنا لتصلك المقالات الجديدة

بأشتراكك معنا سيصلك رساله على بريدك الالكتروني عند نشر المقالات الجديدة

نتمنى أن يكون المقال قد أعجبكم

Close

نشكرك علي وجودك معنا وأرجوا مشاركه المقال

0
Shares